الحرس الإيراني يعلن وفاة 5 عناصر جراء "كورونا"

رمضان شريف
رمضان شريف
أعلن الناطق باسم الحرس الثوري الإيراني، رمضان شريف، وفاة 5 عناصر أصيبوا بـ"كورونا" خلال عملهم في مجال مكافحة الفيروس.

وأشار شريف إلى أن هناك عددا، لم يحدده، من عناصر مليشيا الباسيج ماتوا، بسبب إصابتهم بالفيروس القاتل المعروف علميا باسم (كوفيد - 19).

وذكر الناطق باسم المليشيا الإيرانية أن عناصر من الحرس الثوري والباسيج يخضعون قيد الملاحظة والعلاج حاليا بعد إصابتهم بكورونا.

وكشف الحرس الثوري الإيراني عن تواجد ما يزيد حاليا على 100 ألف من عناصره يعملون في قطاعات مختلفة، بينها الإغاثة لمكافحة فيروس كورونا المستجد، حسب "تسنيم".

وقال كيانوش جهانبور متحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، الأربعاء، إن العدد الإجمالي للوفيات بسبب فيروس كورونا في البلاد ارتفع إلى 354 بزيادة 63 حالة وفاة، خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأضاف جهانبور للتلفزيون الرسمي أن نحو 9 آلاف شخص أصيبوا بالفيروس في إيران، بينما وصلت حصيلة المسؤولين الإيرانيين المصابين والمتوفين نتيجة تفشي فيروس كورونا المستجد داخل البلاد لنحو 55 شخصا.

وكشفت منظمة مجاهدي خلق المعارضة، في بيان لها، أمس الثلاثاء، عن تجاوز عدد ضحايا كورونا في 139 مدينة داخل 31 محافظة إيرانية حاجز الـ3000 شخص، واتهمت النظام الإيراني بإخفاء الأعداد الحقيقية للضحايا والمصابين.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا