Advertisements

حقيقة رحيل جوارديولا عن مانشستر سيتي

جوارديولا
جوارديولا

ذكرت تقارير صحفية إنجليزية حقيقة الأنباء التي تتحدث عن رحيل بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي في الفترة القادمة.

 

وتعرض مانشستر سيتي للعقوبة من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، بالإيقاف لمدة عامين عن المشاركة في البطولات القارية، بالإضافة لدفع غرامة قدرها 24.9 مليون جنيه إسترليني، بعد اختراقه قانون اللعب المالي النظيف.

 

وذكرت شبكة "سكاي سبورتس"، أن بعض الأنباء خرجت عقب قرار معاقبة السيتي، تشير إلى اقتراب جوارديولا من الرحيل عن القيادة الفني لمانشستر سيتي بنهاية الموسم الجاري.

 

وأكدت التقارير، أن جوارديولا أخبر لاعبي فريقه أنه ملتزم بتعاقده مع النادي ولن يغادر في الوقت الحالي.

كما ذكرت الشبكة، أن رحيم سترلينج، نجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي مانشستر سيتي، ينوي أيضا البقاء ضمن صفوف السيتيزنز، بالرغم من قرار الحظر.

 

وكان رحيم سترلينج أبرز اللاعبين اللذين ارتبط اسمهم بالرحيل عن صفوف مانشستر سيتي والانضمام إلى ريال مدريد، في ظل رغبة زين الدين زيدان، المدير الفني للميرنجي بالتعاقد معه.

 

والجدير بالذكر، أن الفريق الأول لكرة القدم بنادي مانشستر سيتي يمر بمرحلة صعبة على مستوى النتائج في بطولة الدوري الإنجليزي، حيث تأخر بفارق كبير من النقاط عن متصدر البريميرليج ليفربول، ليصبح على بعد أسابيع قليلة لفقدان لقبه الذي نجح في حصده بالموسم الماضي.