Advertisements
Advertisements
Advertisements

الجيش الليبي: لن نتوقف عن محاربة الميليشيات المسلحة وطردها من البلاد

Advertisements
حفتر
حفتر
Advertisements

أكد قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، أن قوات الجيش لن تتوقف إلا بهزيمة الميليشيات المسلحة، ونزع سلاحها وطردها من ليبيا.

 

وأضاف حفتر، في كلمة للمتظاهرين بمدينة بنغازي ضد التدخل التركي مساء أمس الجمعة، أن "الجيش الوطني الليبي لن يتوقف ولو استنجد الخونة بجميع مرتزقة العالم حتى ترجع طرابلس لحضن الوطن"، وتابع "لن نساوم أو نفرط فيما ضحى من أجله أبناؤنا، ولن نحيد عن ثوابتنا وهي تحرير البلاد من الميليشيات المسلحة".

 

وذكر موقع بوابة أفريقيا الإخباري، أن المشير حفتر، وجه في كلمته رسالة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، فقال: "لولا سيوف أجدادنا العرب لكنت تعبد الأصنام والأوثان"، مؤكداً أن الجيش الليبي لن يتوقف عن محاربة الميليشيات الإرهابية وطردها من البلاد، مشيراً إلى أنه في هذه الحالة سيعلن وقفاً دائماً لإطلاق النار، وأضاف "نحن على تخوم قلب طرابلس، وقاب قوسين أو أدنى من تحريرها".

 

وكانت عدة مدن ليبية، قد شهدت مظاهرات عارمة، تنديداً بالتدخل التركي وإرسال المرتزقة والإرهابيين إلى البلاد، ودعماً لجهود الجيش الوطني في محاربة الميليشيات الإرهابية.

Advertisements