Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس جامعة الفيوم يشهد الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الأمراض المتوطنة

Advertisements
المؤتمر
المؤتمر
Advertisements
شهد الدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم، الجلسة الافتتاحية لمؤتمر أقسام الأمراض المتوطنة والجهاز الهضمى على مستوى جامعات الفيوم وبنى سويف والمنيا والذى تنظمه جامعة الفيوم تحت إشراف الدكتور ياسر حتاتة عميد كلية الطب وبرئاسة كل من الدكتور أحمد على جمعة والدكتور ياسر محروس والدكتور دينا اسماعيل عطية رؤساء أقسام الأمراض المتوطنة والجهاز الهضمى بكليات الطب بجامعات الفيوم والمنيا وبنى سويف والذى يعقد على مدار يومى 13و14 فبراير الجارى.

وأكد شديد أن جامعة الفيوم تدعم كليات القطاع الطبى وخاصة كلية الطب البشرى تقديرًا للدور الكبير الذى تقوم به الكلية كقاطرة لرفع المستوى الطبى والصحى بمحافظة الفيوم، موضحا أن كلية الطب تضم بين جنباتها علماء كبار يسعون دائما لنقل الخبرات والمهارات الطبية لخدمة أهالى المحافظة.

وأشار الدكتور ياسر حتاتة إلى أن المؤتمر يستضيف نخبة من العلماء والأساتذة المتخصصين فى أمراض الكبد والجهاز الهضمى من كل الجامعات المصرية والذين يسعون لنقل علومهم وخبراتهم لجيل جديد من الأطباء لبناء مستقبل مشرق لصرح العلوم الطبية فى مصر ودول الشرق الأوسط، موجها الشكر للجنة المنظمة للمجهود الكبير الذى بذلوه من أجل إخراج هذا المؤتمر بهذا الشكل المشرف.

وألقى الدكتور أحمد على جمعة كلمة رؤساء المؤتمر والتى أشار فيها الى أهداف المؤتمر والتى تتمثل فى نقل الخبرات للأجيال الجديدة من الأطباء والتواصل الفعال بين الأجيال المختلفة من مختلف كليات الطب والمراكز الصحية والبحثية المختلفة، مشيرا إلى أن المؤتمر فى يومه الأول شهد ورشة عمل شارك فيها عدد كبير من الأطباء بأكثر من 20 حالة ودراسة قاموا بإجرائها فى مستشفيات جامعة الفيوم فيما تضمنت فعاليات اليوم الثانى للمؤتمر محاضرات وجلسات عمل مختلفة حول الجديد فى علاج أمراض الكبد ومناظير الجهاز الهضمى والجديد فى مجال الأدوية وأيضًا التغذية السليمة لمرضى الكبد والجهاز.
Advertisements