Advertisements
Advertisements
Advertisements

مشادة كلامية بسبب تفسير حديث "من بدل دينه فاقتلوه" في مناظرة حول "التراث" (فيديو)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

قال الدكتور محمود عابدين أحد علماء الأزهر الشريف، إن هناك تفسير خاطئ لفهم الحديث "من بدل دين الله فاقتلوه"، مشيرًا إلى أن الفهم الصحيح للحديث هو توجيه الأمر للحاكم والقاضي بعد محاكمة وسماع أقوال وشهود. 

ورد الكاتب الصحفي عادل نعمان، في مناظرة "بين رأيين" في برنامج "رأي عام" مع الإعلامي عمرو عبد الحميد على قناة "TeN"، على كلام الدكتور، أنه هناك خطأ، مؤكدا أنه ليس هناك على الإطلاق حكم من الله بقتل المرتد.

وأضاف نعمان أن الشيخ محمد الغزالي في المحكمة قال إنه من حق المسلم أن يقيم الحد إذا امتنع الحاكم من تنفيذه،  فيما رد الدكتور محمود عابدين، عليه قائلا هذا رأي شخصي لمحمد الغزالي.

وأكد عابدين، أنه لا يوجد عالم واحد ترك مسألة قتل المسلم لعامة المسلمين، وأن الحدود جزء من الشريعة وليست الشريعة كلها، وأن هناك قاعدة واضحة أنه عند التكفير يبحث عن التأويل وعند الحقوق يبحث عن الإثبات وعند الحدود يبحث عن الإسقاط أي أنه في مسألة القتل أو التكفير يبحث العالم عن مخرج لإسقاط التهمة من صاحبها.



Advertisements