Advertisements
Advertisements
Advertisements

الخارجية تؤكد: ندافع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني

Advertisements
وزارة الخارجية المصرية
وزارة الخارجية المصرية
Advertisements
قال المستشار أحمد حافظ، المتحدث باسم الخارجية، إن التوصل إلى السلام الشامل والعادل للقضية الفلسطينية سسيساهم في دعم الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط، مؤكدا أن مصر تقدر كافة الجهود التي تبذل في هذا الشأن.

وأضاف حافظ، خلال مداخلة هاتفية، مع الإعلامية ريهام السهلي، ببرنامج "المواجهة"، المذاع على فضائية "إكسترا نيوز"، أن مبادرة الإدارة الأمريكية جاءت من منطلق أهمية التوصل إلى تسوية القضية الفلسطينية حتى يحصل الشعب الفلسطيني على كامل حقوقه المشروعة.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية، أن الموقف المصرى يؤكد على الدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وأهمية التوصل لإقامة دولتهم المستقلة والتي تكون عاصمتها القدس الشرقية، من خلال الوصول لحل النهائى من خلال المفاوضات المباشرة بين الجانبين.

وأشار إلى أنه يجب أن تكون هناك دراسة متأنية لهذه الرؤية، وفتح قنوات الحوار لاستئناف المفاوضات لطرح رؤية الطرفين، بهدف التوصل إلى اتفاق يلبي تطلعات وآمال الشعبين في تحقيق السلام الشامل.

وشدد على أهمية التأكيد على قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وتكون عاصمتها القدس الشرقية، معقبا: القرار في النهاية سيكون فلسطينيا، تدعمه مصر والدول العربية للوصول للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.
Advertisements