Advertisements
Advertisements
Advertisements

'الأعلى للإعلام' يستدعي مصطفى بكري للتحقيق

Advertisements
الإعلامي مصطفى بكري
الإعلامي مصطفى بكري
Advertisements
قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة مكرم محمد أحمد، فتح تحقيق في الشكوى المقدمة من رئيس الهيئة الوطنية للإعلام حسين زين، ضد ما أذاعه الإعلامي مصطفى بكري في برنامجه حقائق وأسرار على قناة صدى البلد.

ويستمع المجلس يوم الأحد المقبل، إلى أقوال رئيس مجلس إدارة القناة، وإلى مقدم البرنامج، كما يستمع المجلس إلى أقوال مقدم الشكوى.

وكانت لجنة الشكاوى بالمجلس قد عقدت اجتماعًا ناقشت خلاله الشكوى المقدمة من السيد حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، ضد ما تم بثه على قناة صدى البلد، وذلك في حلقة يوم الجمعة 24 يناير الحالي، حيث قال البرنامج أنه سيتم بيع ترددات القناة الفضائية المصرية وسيتم تسريح العاملين بها.

وذكرت الشكوى أن ما تم بثه يعتبر شائعات ولا أساس لها من الصحة.

Advertisements