Advertisements
Advertisements
Advertisements

الكشف عن مقايضة روسية تركية للوصول إلى ليبيا

Advertisements
أردوغان
أردوغان
Advertisements

كشف الكاتب "يونس السيد "، عن المقايضة التركية الروسية بشأن حدود الداخل السوري لتصل إلى ليبيا، كما تردد على خلفية نقل مقاتلين من محافظة إدلب إلى طرابلس.

                                       

وقال، في مقال نشرته صحيفة "الخليج"، إن الاتفاقات السابقة، كشف عن تباين واضح بين موسكو ودمشق بشأن الحسم العسكري في إدلب، فبينما تريد دمشق حسم معركة إدلب عسكرياً بأقصى سرعة ممكنة، لإغلاق هذا الملف، ووقف تداعياته على المدنيين، وتجنب المزيد من الانتقادات الدولية.

 

 وأضاف: تبدو موسكو غير مستعجلة في عملية الحسم، على الرغم من أنها تتفق في الهدف النهائي مع دمشق بحتمية عودة محافظة إدلب إلى حضن الدولة السورية، وذلك انطلاقاً من حساباتها القائمة على عدم استفزاز أنقرة، وترك مساحة مفتوحة للمقايضة، كما حدث في مرات سابقة مع "المنطقة الآمنة" في شمال شرقي سوريا.

Advertisements