Advertisements
Advertisements
Advertisements

جمهور أتلتيكو مدريد يفقد الثقة في جمهوره

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

أفادت تقارير صحفية إسبانية أن جماهير أتلتيكو مدريد الإسباني صبت غضبها وانتقاداتها على فريقها عقب الخروج المفاجئ أول أمس الخميس من دور الـ 32 في بطولة كأس ملك إسبانيا على يد كولتورال ليونيسا الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية الإسباني.

وكشفت صحيفة آس الإسبانية أن جماهير أتلتيكو مدريد كانت تعقد أمالا عريضة على مشوار فريقها في بطولة كأس ملك إسبانيا بعد خسارة الفريق للقب بطولة كأس السوبر الإسباني في الشهر الحالي على يد غريمه وجاره اللدود ريال مدريد.

وأكدت الصحيفة الإسبانية أن خروج أتلتيكو مدريد خاوي الوفاض من البطولتين أثار حفيظة جماهيره ضد الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني للفريق، حيث أكدت أن رصيد الثقة الذي كان يتمتع به الأخير لدى الجماهير أوشك على النفاد أو نفد بالفعل.

وأشارت الصحيفة الإسبانية إلى أنه تم إجراء استطلاع للرأي في هذا الخصوص جاءت نتيجته بأن 74 % من أنصار أتلتيكو مدريد يرون أن سيميوني فقد ثقة الجماهير بعد هذا الخروج المؤلم من بطولة كأس ملك إسبانيا.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية أنه شارك في هذا الاستطلاع حوالي 38 ألف مشجع لأتلتيكو مدريد، حيث أجمع معظمهم على أن سيميوني يمر بفترة حرجة للغاية داخل النادي الإسباني.

وذكرت الصحيفة الإسبانية أن سيميوني منذ مجيئه إلى أتلتيكو مدريد حقق الكثير من الانتصارات المهمة وكانت إنجازاته تطغى على محطات الاخفاق التي مر بها مع فريق العاصمة الإسبانية ولكن الموسم الحالي الذي وصفه سيميوني بنفسه بأنه عام التحول والتغيير وذلك عقب رحيل العديد من اللاعبين أبرزهم دييجو جودين ووخوانفران وفليبي لويس وأنطوان جريزمان شهد بداية سيئة للغاية للفريق كما كشف عن عدم قدرة المدير الفني الأرجنتيني على الحفاظ على تطور فريقه وتفوقه من خلال الصفقات الجديدة التي أبرمها مؤخرًا من أجل تجديد الدماء كصفقات ضم كل من جواو فيليكس وفليبي مونتيرو وهيكتور ميجيل هيريرا.
Advertisements