Advertisements
Advertisements
Advertisements

عميد معهد القلب السابق يكشف عن كارثة تهدد حياة الإنسان

Advertisements
أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
قال الدكتور جمال شعبان، عميد معهد القلب السابق، إن الراحل محمد حسن خليفة، الروائي الذي توفى منذ أيام في معرض الكتاب كان لديه مجموعة قصصية في معرض الكتاب الدولي تحمل اسم "إعلان عن قلب وحيد"، وهذا يؤكد أنه كان يعيش في وحدة وحزن.

وأضاف "شعبان"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "المصري أفندي"، المذاع على فضائية "القاهرة والناس"، مساء السبت، أن الحزن هو سبب من أسباب الموت المفاجئ، مشيرًا إلى أن معظم الوفيات المفاجئة تحت سن الـ35 عامًا تكون نتيجة اختلال في كهرباء القلب.

ولفت عميد معهد القلب السابق، إلى أن مشكلة أمراض القلب أنها صامتة، ولابد من البحث عنها، خاصة في الأسر التي يوجد بها حالات موت مفاجئ، مشيرًا إلى أن عدد الوفيات المفاجئة في أمريكا تصل لـ300 ألف فرد في العام، وعدد سكان مصر ثلث أمريكا، وهذا يعني أن عدد حالات الموت المفاجئ في مصر يقارب الـ 100 ألف.
Advertisements