Advertisements
Advertisements
Advertisements

"التضامن" تكشف دور الرقابة في منع حالات تعذيب الأطفال

Advertisements
Advertisements
كشف الدكتور علاء عبدالعاطي، معاون وزير التضامن، عن دور الوزارة في الرقابة على الأيتام المصرية لمنع حالات التعذيب والتعديات الجنسية، مشيرًا إلى أن الوزارة تبحث في الشكاوي والبلاغات المقدمة إليها.

وقال "عبدالعاطي"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي سيد على لبرنامج "حضرة المواطن"، المذاع علي قناة "الحدث اليوم"، مساء السبت، إنه يوجد 468 دار لرعاية الأيتام على مستوى الجمهورية، منوهًا إلى أنه قبل 6 سنوات كان نسبة الانتهاكات عالية للغاية؛ ولكن تم الحد منها بشكل كبير بشكل علمي.

وأضاف معاون وزير التضامن، أن معظم المشكلات متمثلة في سوء معاملة الأطفال أو عدم الاهتمام بهم أو الرعاية نتيجة أن فريق العمل غير مؤهلة للتعامل مع الفئة العمرية للأطفال، لافتًا إلى أنه يتم تدريب فرق العمل على مستوى الجمهورية.

ولفت إلى أن هناك فرق التدخل السريع تقوم بالمرور على دور الرعاية بشكل مفاجئ وعشوائي، سواء صباحا أو ليلًا أو فجرا للاطمئنان على الأطفال.
Advertisements