Advertisements
Advertisements
Advertisements

البيت الأبيض: إجراءات عزل ترامب تشبه سرقة الانتخابات

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

حذر مستشار البيت الأبيض بات سيبولوني، خلال كلمته في أولى جلسات محاكمة الرئيس الأمريكي، من أن إجراءات عزل ترامب تشبه سرقة الانتخابات.

يأتي ذلك فيما أوضح جاي سيكولو، محامي الرئيس الأمريكي، أن ترامب حُرم من حقه في الاطلاع على الأدلة المقدمة ضده. 

وأضاف محامي الرئيس الأمريكي، أن قضية مساءلة ترامب تجرى لأن البعض يرغب في إزاحته من منصبه وتشويه سمعته. 

وبدأ مجلس الشيوخ الأمريكي، الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة ترامب الذي يواجه بحسب اتهامات الديمقراطيين تهمة إساءة استغلال منصبه وعرقلة عمل الكونجرس، وسط تأكيد الفريق القانوني لترامب أن موكلهم ضحية "عملية تلاعب" بدافع سياسي، وأنه لم يرتكب أي مخالفة.

واستهلت الجلسة بمعركة إجرائية حول ضوابط هذه المحاكمة التاريخية التي قدمتها الغالبية الجمهورية وندد بها الديمقراطيون.

وطالب رئيس هيئة الادعاء النائب الديمقراطي في مجلس النواب، آدم شيف، بضرورة الاطلاع على الوثائق الخاصة بقرار تجميد المساعدات لأوكرانيا التي تعتبر محور القضية، مؤكداً أن تجميد المساعدات العسكرية لأوكرانيا كان مخالفاً للقانون.

وقال شيف، الذي يقود فريق الادعاء، إن عملنا هو الإشراف على السلطة التنفيذية ومراقبتها، ونطالب بعدالة غير منحازة، وتابع: "الشعب الأمريكي يريد محاكمة عادلة للرئيس ترامب من أجل صالح الأمة".


Advertisements