Advertisements
Advertisements
Advertisements

الجزائر: احتجاجات طلابية تطالب بحل البرلمان وحزب الإخوان

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

خرجت أعداد من الطلبة بالجزائر للتظاهر مجددا للأسبوع الـ48 على التوالي، اليوم الثلاثاء، للمطالبة بحل البرلمان والأحزب التي دعمت الرئيس الأسبق عبد العزيز بوتفليقة وبينها حركة "مجتمع السلم" الإخوانية.

وتظاهر آلاف الطلاب والجزائريين في بعض المحافظات بينها الجزائر العاصمة وقسنطينة وبجاية وتيزيوزو (شرق) ووهران ومستغانم (غرب) مرددين شعارات تدعو إلى تلبية مطالب التغيير التي "نادى به حراك 22 فبراير 2019".

كما طالب المحتجين بإطلاق سراح المسجونين الذين اعتقلوا في مظاهرات الحراك الشعبي وإعادة الحرية السياسية والاجتماعية والمدنية للمفرج عنهم، وحرية الصحافة واستقلالية الجهاز القضائي ومنظومة العدالة في البلاد.

ورفع المتظاهروت لافتات تطالب بحل جميع المجالس التي تم انتخابها في عهد الرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة عام 2017، على رأسها المجلس الشعبي الوطني (الغرفة السفلى للبرلمان الجزائري)، والمجالس المحلية المتمثلة في المجالس الشعبية الولائية والبلدية.

Advertisements