Advertisements
Advertisements
Advertisements

السفير المعلمي يؤكد حرص المملكة على استقرار ليبيا

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

استقبل السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة، مساء اليوم الجمعة، في مكتبه بمقر وفد المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك، المندوب الدائم المعين حديثًا لدولة ليبيا الشقيقة لدى الأمم المتحدة السفير طاهر السني.

ودار خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وبحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، ومستجدات الأوضاع السياسية على الساحتين الليبية والدولية وسبل معالجتها.

وقدم السفير عبدالله المعلمي، في بداية اللقاء التهنئة للسفير السني بتوليه المنصب، متمنيًا له النجاح والتوفيق في مهمته، مؤكدًا على ترحيب وفد المملكة الدائم في تقديم الدعم والمساعدة للأشقاء في وفد ليبيا.

وأكد المندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة، خلال اللقاء على روابط الأخوة التي تجمع بين البلدين الشقيقين، معربًا عن حرص المملكة على استقرار ليبيا ووحدة الشعب الليبي الشقيق، ورفض المملكة وجميع الدول العربية لأي تدخل أجنبي في الشأن الليبي من شأنه أن يؤجج الصراعات ويزيد من تفاقم الأزمة الليبية، وعن سعي المملكة وجميع الأطراف الدولية للوصول إلى حل سلمي يضمن حقن الدماء ويحقق لليبيا وشعبها الشقيق الأمن والرخاء والازدهار والتنمية.

Advertisements