Advertisements
Advertisements
Advertisements

الأقباط يبدؤون صوم نينوى في 10 فبراير

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
تستعد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية؛ لبدء أحدث أصوامها عقب انتهاء فترة صوم الميلاد، التي تُقدر بـ43 يومًا متصلة بدأت في 25 نوفمبر، وانتهت في 7 يناير.

وتبدأ الكنيسة يوم الإثنين الموافق 10 من فبراير المُقبل، وحتى الأربعاء 13 من نفس الشهر، صوم أهل نينوى، والذي تتذكر خلاله قصة نبي الله يونان أو يونس، حسب مسماه العربي، والذي ابتلعه حوت ضخم نظير عدم طاعته الله.

وتحتفل الكنيسة بعيد "فصح نينوى" يوم الخميس الموافق 14 من فبراير، وعلى مدار أيام الصوم الثلاثة تنظم الكنيسة القداسات المسائية، والتي تبدأ بين الساعة الواحدة والثانية ظهرًا لتنتهي في الثالثة والرابعة عصرًا، ويبدأ الأقباط صومهم خلال تلك الفترة من الساعة الثانية عشر من منتصف الليل وحتى خروج القداس الإلهي.

Advertisements