Advertisements
Advertisements
Advertisements

محلل إسرائيلي: إيران دولة ضعيفة وبالغنا كثيرًا فى تقدير حجم قوتها

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
بمناسبة مرور أسبوع على اغتيال قاسم سليمانى، قائد فيلق القدس المدعوم من الحرس الثورى الإيرانى، الذى تم اغتياله أثناء سفره بسيارته بصاروخ أمريكى، يوم الجمعة الماضية، تناول المحلل الإسرائيلي وخبير الشؤون العربية والإسلامية "تسيفى يحزقيالى"، خلال حديث أدلى به لبرنامج إذاعى، للإتجاهات الحالية فى طهران، والحالة العامة هناك بعد اغتيال سليمانى.

وقال "يحزقيالى" فى تصريح مفاجىء من صحفى إسرائيلى، إن إيران دولة ضعيفة للغاية، وأشار أن الجميع شاهد طوال السنوات الماضية مدى قوة تهديداتها وتصريحاتها ضد الولايات المتحدة واسرائيل،وظلوا يهددون دون توقف،وتسائل اين الهجوم الذى مارسوه ضد الأمريكيين حتى الان،منذ اندلاع ثورة الخومينى عام 1979 ؟.

وأضاف قائلًا: "بالأمس سمعت أحد الصحفيين الفلسطينيين من قطاع غزة يقول إن الشىء المشترك فى رد الفعل الإيرانى ورد الفعل من جانب حماس وحركة حزب الله، هو أن حماس تطلق صواريخها على حافلة فارغة..بينما حزب الله يطلق صواريخه على سيارة جيب عسكرية فارغة..بينما تطلق ايران صواريخها على قاعدة عسكرية فارغة..وهذا الرد من جانب ايران مخجلًا للغاية.. واعتقد ان قاسم سليمانى يتقلب فى قبره اكثر من 20 مرة فى اليوم".

وتابع: "أن ايران ليس لديها قوة ردع قوية كما كنا نعتقد..فمساحة المناورات لديها محددة وضيقة للغاية..ويبدو انه كان أمامنا نمر مصنوع من الورق..والامر الذى يهم ايران بشكل كبير هو الثورة وليس السلاح النووى كما كنا نعتقد".

وأكد قائلًا "هذه المرة كان امانا فرصة ذهبية لإسقاط السلطة الإيرانية لكن لا يبدو ان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب يسعى لذاك".

وفى سياق آخر، رد "يحزقيالى" عن رأيه فى مسألة عادة عدد من الأسرى السوريين الى سوريا،ردًا على اعادتها لرفات الجندى الإسرائيلى "زكريا باوميل"، أشار أن الأمر لا يعدو مجرد صفقة مستقبلية هدفها الإفراج عن السجينة الإسرائيلية "نعوما يشساخر" المحتجزة فى السجون الروسية بتهمة الاتجار فى المخدرات، بعد العثور على مخدر الحشيش فى حقيبتها وتقرر حبسها لفترة 7 سنوات، ويبدو الامر منطقيًا، ولكنى لا أملك المعلومات اللازمة هن هذه القضية، حسب قوله.
Advertisements