Advertisements
Advertisements
Advertisements

قرار عاجل من المحكمة بشأن المطربة بوسي في "التهرب الضريبي"

Advertisements
المطربة بوسي
المطربة بوسي
Advertisements
قررت محكمة جنح التهرب الضريبي المنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس، تأجيل محاكمة الفنانة ياسمين محمد شعبان، الشهيرة بـ"بوسى" بتهمة التهرب من سداد مليون و827 ألف و210 جنيها لمصلحة الضرائب، لجلسة 27 يناير المقبل، لتقديم ما يفيد التصالح.

صدر القرار برئاسة المستشار محمد جميل، وحضور المستشار عمرو هشام وكيل النائب العام، وسكرتارية وسام حنفي.

وكانت المحكمة قضت يوم 7 مايو 2018 بحبس المطربة بوسي، سنتين وكفالة 50 ألف جنيه، وتغريمها ما يعادل الضريبة المستحقة.

وأسندت النيابة للفنانة ياسمين محمد شعبان، الشهيرة بـ"بوسي" تهمة التهرب وإخفاء إدارة عملها مع شركات " وكالة الشافعي، والمتحدة، ومؤسسة فتوح"، بالإضافة لعدد من الحفلات الغنائية، بإجمالي مبلغ مليون و827،210 ألف جنيه.

وقال المحامي بالنقض خالد محمد، إن القانون نص على أن يعاقب بغرامة لا تقل عن 1000 جنيه ولا تجاوز 5000 جنيه، بالإضافة إلى تعويض يعادل مثل الضريبة التي لم يتم أداؤها لكل ممول خالف هذا القانون بقصد التهرب من أداء الضريبة المستحقة عليه.

وأضاف المحامي بالنقض، أن المتهرب سيعاقب بأداء غرامة تتراوح ما بين 200 جنيه إلى 2000 جنيه فى حالة عدم تقديمه الإقرار الضريبى أو تضمين الإقرار بيانات غير صحيحة.
Advertisements