Advertisements
Advertisements
Advertisements

درس المحاماة ولكنه اتجه إلى التمثيل.. معلومات لا تعرفها عن عادل برهام في ذكرى وفاته

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
تحل اليوم ذكري وفاة عادل برهام، حيث إنه رحل عن عالمنا يوم ٢٧ ديسمبر ٢٠١٣، بعدما قدم فى مشواره الفني العديد من الأعمال الفنية سواء فى المسرح أو التليفزيون أو السينما، لتخلد ذاكره بعد وفاته.

يرصد لكم "الفجر الفني" أبرز المعلومات عن عادل برهام فى ذكري رحيله:

_ولد عادل برهام يوم ٨ نوفمبر عام ١٩٤٧، فى مدينة بورسعيد.

_تخرج من كلية الحقوق جامعة عين شمس عام ١٩٦٤، وبدأ مشواره المهني بالعمل فى مجال المحاماة، ولكنه ترك مهنة المحاماة بعد رفض تعيين القوي العاملة له فى بورسعيد.

_ التحق للعمل بالمسرح القومي، وهذا كان بمثابة إنطلاقة له فى مجال الفن، حيث شارك فى عدة مسرحيات حينها منها "سليمان الحلبي، ليلي والمجنون، الزير سالم".

_عرف بصوته الرخيم وأداءه المتميز فى اللغة العربية، لذلك تولي التعليق والرواية فى المناسبات الوطنية والرسمية، كما أدي أدواراً قوية فى المسلسلات الدينية والتاريخية.

_أصبح عادل برهام من النجوم البارزين فى الأفلام الرومانسية، فى فترة السبعينيات من القرن العشرين، وكانت من أبرز أدواره فيها "الخيط الرفيع، حكاية بنت اسمها مرمر، حب وكبرياء، الرصاصة لا تزال فى جيبي".

_قدم العديد من الأعمال السينمائية أبرزها "رحلة النسيان، الجلسة السرية، عريس من جهة أمنية، بخيت وعديلة، سحر العيون، أوقات فراغ".

_واشتهر بأعماله الدرامية حيث شارك فى عديد من الأعمال أبرزها"اللي اختشوا ماتوا، وعد مش مكتوب، ليالي الحلمية، الإمام أبو حنيفة النعمان، هارون الرشيد".

_رحل عادل برهام عن عالمنا فى مثل هذا اليوم عن عمر يناهز 66 عاما.
Advertisements