الدفاع يصمم على استدعاء مجري التحقيقات بـ"حرق كنيسة كفر حكيم"

بوابة الفجر
Advertisements
انتهت الدائرة الأولى إرهاب بمحكمة جنايات الجيزة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، من سماع أقوال القس بقطر سعد غطاس كاهن كنيسة السيدة العذراء خلال جلسة إعادة إجراءات محاكمة 6 متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"حرق كنيسة بكفر حكيم" بكرداسة.

واستمعت إلى طلبات الدفاع الذي صمم على استدعاء الرائد إسلام سمير رئيس وحدة المباحث ومجري التحريات في الواقعة. 

تعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي وعضوية المستشارين رأفت زكي وحسن السايس وسكرتارية حمدي الشناوي.

والمتهمون هم كل من: عبد الرؤف نجم عبد الوهاب وسعيد يحيا عتريس وحسام السيد زهران وشريف سعد حنفي وياسر سامي اسماعيل علي، كما حضر طارق إبراهيم أحمد زايد عيد وهو المتهم المعاد أوراق محاكمته من محكمة النقض وقامت المحكمة بضمه الي القضية بالجلسة الماضية.

وكانت قد اتهمت النيابة العامة المتهمين بالتورط في حريق "كفر حكيم" بكرداسة يوم 14 أغسطس 2013 بالتزامن مع مجزرة قتل 11 ضابطًا ومجندًا من بينهم مأمور مركز كرداسة.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين تهم ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور وإحراز أسلحة نارية وذخائر والشروع في القتل فضلا عن إضرام النيران عمدًا في منشأة دينية، وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة، ومقاومة السلطات.