Advertisements
Advertisements
Advertisements

"سقط ولم يعد".. تعرف على تفاصيل وفاة غريب محمود في حمام مغربي

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
يصادف اليوم الثلاثاء ذكرى وفاة الفنان غريب محمود والذي رحل عن عالمنا في العاشر من ديسمبر عام 2006، وذلك بعدما أثرى الفن بعدة أعمال رسمت له مكانة كبيرة في القلوب حتى بعد وفاته.

ولكن دائمًا الموت يأتي في أي مكان وأي مناسبة، وهذا ماحدث مع الراحل غريب محمود والذي توفى بشكل مفاجئ أصدقاءه.

واشتهر غريب بصوته الأجش وتسريحة شعر غريبة استخدمها في الأدوار الكوميدية الذي برع فيها وتركت بصمة كبيرة خلال مشواره الفني.

وكانت آخر أعمال غريب محمود هي مسرحية "حمام مغربي" وعندما كان يؤدي دوره فيها على المسرح سقط مرتين مغشيًا عليه، ولكن في المرة الأولى عندما ساعده زملاءه على النهوض استجاب لهم وقام من على الأرض، ولكن في المرة الثانية لم يستجب وصعدت الروح إلى خالقها.


ومن أبرز أعمال الراحل غريب محمود:

وقد شارك الراحل غريب محمود في عدة أعمال درامية ومسرحية وسينمائية ومنها: بخيت وعديلة والعراف وخطوط حمراء، فيلم المولد ومسرحية شارع محمدعلي وجحا في المدينة.
Advertisements