Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي في ضوء أجندة 2063 في محاضرة بمكتبة مصر العامة (صور)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

شهدت مكتبة مصر العامة الرئيسية بالدقي محاضرة بعنوان "رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي في ضوء أجندة 2063" قدمت من قبل المحاضر والباحث في السياسة الأفريقية د. سيد ربيع, وتناولت المحاضرة نقاط عديدة ومتنوعة توضح أهمية الأجندة لمصر ولأفريقيا كافة ومدي اتساقها مع فترة تولي رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي حالياً.

 

وتجدر الإشارة إلى أن محاضرة د. سيد ربيع كانت قد بدأت بتناول محورها الأولي والمتعلق بدوافع الاتحاد الأفريقي قيادات وشعوب نحو التنمية من خلال الرغبة في تعزيز التكامل الإقليمي وإحتواء الصراعات ودعم السلم والأمن والترويج لنشر الديمقراطية والسعي لإقرار وإحترام الحقوق الدولية للإنسان ومكافحة الإرهاب الدولي ومواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية واللاجئيين, ثم تناول المحاضر خطة التنمية الأفريقية تلك وذلك من خلال توضيح الخلفية التي صاحبت ظهور الأجندة وأسبابها وما يميزها عن المبادرات السابقة.

 

ثم استعرض المحاضر على الطلاب المحور الثاني لمحاضرته وهو ما يتعلق بأهداف ومشاريع الأجندة بالتركيز على الخطة العشرية الأولي, وكذلك مراحل تنفيذ الأجندة. 


ثم اختتمت محاضرة د. سيد بالإشارة إلى المحور الثالث لمحاضرته والمتعلق بدور مصر في في تنفيذ الأجندة بالتركيز على فترة توليها رئاسة الاتحاد الأفريقي وذلك على المستوي الهيكلي والاقتصادي والسياسي والامني بالإضافة إلى المستوي الثقافي, وهو ما يوضح في الاخير إلى أن القيادة السياسة الحالية استطاعت أن تسير على نفس نهج أمال وطموحات أجندة 2063.

Advertisements