Advertisements
Advertisements
Advertisements

العصار: جيلي نشأ قارئًا لجريدة الأهرام في فترة الستينات

Advertisements
جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر
Advertisements

قال اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي، إن جيله نشأ قارئًا لجريدة الأهرام في فترة الستينات، فهي فترة كانت زاخرة بالمشروعات القومية وشكلت الأهرام خلالها وجدان الشعب المصري.

وأضاف خلال مشاركته بالجلسة التحضيرية الأخيرة لمؤتمر "الشأن العام"، بمؤسسة الأهرام، اليوم: "نحن متأثرون بما دور في منطقتنا من تحديات تؤثر على الأمن القومي، وحولنا عدد كبير من الدول التي تنهار وتعاني من عدم الاستقرار، فضلًا عن التحدي الداخلي، وهو الإرهاب الذي يتصل بالتحديات الخارجية، وعلى سبيل المثال فإن انهيار الوضع في ليبيا أدى لاتخاذها ملاذًا للإرهابيين لإطلاق عملياتهم في مصر".

وأضاف "العصار" أن مصر حققت منذ يونيو ٢٠١٤ إنجازات على الارض لا ينكرها إلا جاحد، وبعد الحال الصعبة التي كانت البلاد عليها أصبحت المؤسسات الدولية للتنصنيفات الاقتصادية تحسن تصنيف مصر يوما بعد يوم.

وأشار إلى أنه بعد عشر سنوات من استمرار مصر على هذه الوتيرة لابد أن نفكر كيف ستكون مصر، وأن نكون على استعداد لمواجهة من يكره تقدمها، ولذا يصبح أمننا القومي على المحك، وبينما نتقدم وننجز هناك دول لا تحب أن نصل إلى هذا التقدم.

ولفت "العصار" إلى أن التوعية هي السبيل الأهم لتحصين الأمن القومي، قائلًا: "شبابنا لا يقرأون الجرائد ولا يشاهدون الشاشات، إنما الفيس بوك هو ما يشكل وجدانهم، والشباب المصري واعد ورائد والمهم من يجد من يتعهده ويتولى إفهامه".


استضافت مؤسسة الأهرام، مساء اليوم، رابع الجلسات التحضيرية لمؤتمر الشأن العام، وذلك بحضور ثلاثة وزراء: "الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي، الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي".

 

وتناولت الجلسة عدة محاور أساسية، أهمها تحديد مفهوم قضايا الأمن القومي وعلاقته بالشأن العام، وتحديد السمات الرئيسية لمن يتولون الحديث في هذه القضايا الوطنية والسياج القانوني والدستوري، لتنقية المجالات دون المساس بالحريات العامة.

 

وجاءت هذه الندوة في إطار سلسلة من الندوات المتتالية التي تم عقدها ببعض المؤسسات الصحفية القومية، لمناقشة قضايا الشأن العام، وتصدر في نهاية الندوة التوصيات النهائية.

 

وجاءت الجلسة بدعوة من الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، ومشاركة الهيئة الوطنية للصحافة ومؤسسة الأهرام، ويدير الندوة الكاتب الصحفي كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، ويحضرها الكاتب الصحفي عبدالمحسن سلامة رئيس مجلس إدارة المؤسسة، والكاتب الصحفي علاء ثابت رئيس تحرير الجمهورية، في حضور كوكبة من الوزراء والمثقفين والمفكرين والإعلاميين.

Advertisements