Advertisements
Advertisements
Advertisements

فرج عامر: 5184 مصنعا مديونا بـ6 مليارات جنيه بمصر

Advertisements
فرج عامر
فرج عامر
Advertisements
قال المهندس محمد فرج عامر، رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب، إن قرار البنك المركزي بإلغاء الديون المستحقة على المصانع المتعثرة خلال السنوات الماضية تعد دفعة قوية لها آثار ايجابية على الاقتصاد المصري وبادرة أمل تساهم فى انعاش الاقتصاد الوطنى بلا شك.

ووجه "عامر"، الشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية وراعي الصناعة في مصر، وطارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، على إطلاق المبادرة، مشددا على أن تنفيذها في أسرع وقت سيكون له مردود إيجابي جيد على الصناعة المصرية.

وأضاف "عامر" أن المبادرة تعد خطوة مهمة في طريق عودة تلك المصانع المتعثرة إلى منظومة الإنتاج مرة أخرى والتي بلغت ٥١٨٤ مصنعا متعثرا لأسباب تمويلية وإدارية وفنية إلى جانب عودة العمالة الخاصة بتلك المصانع، مشيرا الى أن حجم الديون للمصانع المتعثرة وصل إلى ٦ مليار جنيه وأتاحت تلك المبادرة لمن يسدد ٥٠٪ من أصل الدين يتم إزالته من القوائم السلبية بالبنك المركزي والبنوك وهذا يتيح لأصحاب المصانع طلب التمويل فيما بعد لإعادة تشغيل والتوسع في خطوط الإنتاج فيما سيكون لها قيمة مضافة للاقتصاد المصري من خلال زيادة الإنتاج وخلق فرص تشغيلية.

ولفت إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، يقود ثورة صناعة ضخمة فى البلاد من خلال التسهيلات التى تقدمها الحكومة والتى يتم تنفيذها بتوجيهات من الرئيس، مشيرًا إلى أنه بعد بناء العاصمة الإدارية الجديدة وشبكة الطرق جاء الدور على الصناعة حتى توقد الاقتصاد المصري.
Advertisements