بعد عودة "كارتيرون".. ماذا قدمت المدرسة الفرنسية في الكرة المصرية؟ (تقرير)

كارتيرون
كارتيرون
Advertisements
عاد باتريس كارتيرون المدير الفني السابق للأهلي ووادي دجلة لمصر مجددًا ولكن هذه المرة عبر بوابة نادي الزمالك، حيث أعلنت إدارة القلعة البيضاء مساء الاثنين، التعاقد رسميًا مع المدرب الفرنسي لتولي القيادة الفنية للفريق الأبيض خلفًا للمدرب السابق الصربي "ميتشو".

باتريس كارتيرون له تجربتين سابقتين مع الكرة المصرية، الأولي مع وادي دجلة عام 2016 وقاد الفريق في 31 مباراة، فاز في 15 مباراة وتعادل في 9 مباريات وخسر 7 مباريات، أما الثانية كانت مع الأهلي عام 2018 ولعب معه 21 مباراة فاز 12 مباراة وخسر 3 وتعادل في 6 مباريات، ورحل بعد خسارة لقب دوري أبطال إفريقيا والخروج من البطولة العربية.

وسيكون "كارتيرون" المدرب الفرنسي في الدوري المصري بالموسم الحالي، مع مواطنه سيباستيان ديسابر المدير الفني لفريق بيراميدز، ويقدم الأخير نتائج رائعة رفقة بيراميدز في مختلف البطولات سواء الدوري المصري وبطولة الكونفيدرالية الإفريقية.

ويستعرض "الفجر الرياضي" أبرز المدربين الفرنسيين في تاريخ الكرة المصرية قبل "كارتيرون":-

1- جيرار جيلي:

تولي القيادة الفنية لمنتخب مصر عام 1999، وقاد الفراعنة للتأهل لنهائيات بطولة أمم إفريقيا عام 2000 التي استضافتها غانا ونيجيريا، ولكنه ودع منافسات البطولة من الدور ربع النهائي على يد منتخب تونس بالخسارة 1-0، ليتم إقالته من تدريب المنتخب.

2- هنري ميشيل:

من المدربين الفرنسيين الذين عملوا في مصر، المدرب هنري ميشيل المدير الفني السابق للزمالك، والذي تولي قيادة الفارس الأبيض في "ولايتين"، الولاية الأولي كانت في موسم 2006 – 2007، وقاد الفريق في 17 مباراة (12 فوز – 4 تعادل – 1 هزيمة) قبل هروبه بشكل مفاجئ من مصر، عاد لقيادة الفريق في ولاية ثانية موسم 2009 – 2010 قاد الفريق في 7 مباريات (2 فوز – 1 تعادل – 4 هزيمة)، ورحل سريعًا بسبب سوء النتائج.

3- باتريس نوفو:

تولي تدريب الإسماعيلي موسم 2006 – 2007 وحقق مع الفريق نتائج جيدة في بطولة الدوري الممتاز وكأس الإتحاد الإفريقي، لكنه حصل على إذن من الإدارة للسفر إلي فرنسا بداعي العلاج ولم يعود للفريق مما دفع إدارة الدراويش لإقالته.

عاد "نوفو" للعمل في مصر مجددًا عام 2010 حيث تولي تدريب فريق سموحة، وقاد الفريق في 9 مباريات، تعادل في 5 مباريات وخسر 4 مباريات لتتم إقالته سريعًا بسبب سوء النتائج.

4- دينيس لافاني:

تولي تدريب الاتحاد السكندري موسم 2013 – 2014 وقاد الفريق في 19 مباراة، حقق الفوز في 7 مباريات، وتعادل في 8 مباريات، وخسر 4 مباريات، ورحل بسبب تذبذب النتائج.

عاد لمصر وتولي قيادة سموحة السكندري موسم 2014 – 2015، وقاد الفريق في 13 مباراة، فاز في 3 مباريات وخسر 9 مباريات وتعادل في مباراة وحيدة، لتتم إقالته من تدريب الفريق سريعًا لسوء النتائج.

5- ميشيل كافالي:

تولي القيادة الفنية لفريق الاتحاد السكندري موسم 2017 – 2018 ولكنه لم يستمر طويلا بسبب سوء النتائج، حيث قاد الفريق في 8 مباريات، فاز في مباراتين، وخسر 3 مباريات وتعادل في مثلهما.

6- ديسابر:

الفرنسي سيباستيان ديسابر حضر لمصر موسم 2017 – 2018 وتولي قيادة الإسماعيلي، وحقق مع الفريق نتائج جيدة، حيث خاض معه 18 مباراة، فاز في 13 مباراة، وخسر 4 مباريات، وتعادل في مباراة وحيدة، وسجل لاعبوه 32 هدفًا، واستقبل 12 هدفًا، ولكنه رحل بعد تلقيه عرضًا مغريًا من منتخب أوغندا.

عاد "ديسابر" مؤخرًا لمصر وتولي تدريب فريق سموحة، ويقدم معه نتائج رائعة ايضًا، حيث قاد الفريق في 17 مباراة في مختلف البطولات، فاز في 12 مباراة، وتعادل في 4 مباريات، وخسر مباراة وحيدة، وقاد الفريق للتأهل لدور المجموعات بالكونفيدرالية للمرة الأولي في تاريخه.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا