Advertisements
Advertisements
Advertisements

البابا تواضروس يٌكرم الأنبا أرميا في حفل تخريج معهد الدراسات القبطية

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
كٌرم البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، أمس الثلاثاء، الأنبا إرميا، الأسقف العام ورئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، بمنح نيافته شهادة تكريم تقديرًا بما لما اداه للمعهد من مساهمات فعالة ومتميزة في خدمة العلوم الدراسات القبطية.

كان قداسة البابا تواضروس الثاني، قد شهد مساء امس، إحتفالية معهد الدراسات القبطية بخريجيه، وذلك بمسرح الأنبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.
وسلم قداسة البابا شهادات التخرج للحاصلين على شهادات الدكتوراه والماجستير والدبلومات بجميع أقسام المعهد للأعوام من ٢٠١٤ إلى ٢٠١٩. 
وكرم قداسته، الدكتور رسمي عبد الملك، والدكتور سامي صبري شاكر، العمداء السابقين بالمعهد، وذلك بشهادات تقدير، وتكريم الانبا ماركوس، أسقف دمياط الحالي درع بإسم المتنيح الانبا بيشوي مطران دمياط الراحل، وذلك تقديرًا بما لما ادائهم للمعهد من مساهمات فعالة ومتميزة في خدمة العلوم الدراسات القبطية.
جاء ذلك بحضور لفيف من مجمع مطارنة والأساقفة أعضاء المجمع المقدس والاباء الكهنة وأعضاء هيئة تدريس معهد الدراسات القبطية.
Advertisements