Advertisements
Advertisements
Advertisements

القس أنطونيوس ابراهيم يترأس القداس الإلهي بكنيسة القديس لاون للكاثوليك بإكليريكية المعادي

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
ترأس القس أنطونيوس إبراهيم، راعي الكنيسة القبطية الكاثوليكية في لبنان، مساء اليوم الأحد، القداس الإلهي من كنيسة القديس لاون شفيع الإكليريكية في المعادي- القاهرة.

وبدأ القداس الالهي برفع بخور عشيية بمشاركة القس بيباوي وسط حضور حشد من الأقباط المؤمنين.

واستهل القداس الإلهي بكلمة ترحيبية ألقاها القس بولس بيباوي، راعي الكنيسة، رحب خلالها بالقس أنطونيوس ابراهيم، والإعلامية ليا عادل، وجميع الوافدين للمشاركة في أعمال مؤتمر مجلس بطاركة الشرق الكاثوليك السابع والعشرين.

ونوه القس بيباوي بنشاط القس انطونيوس وبمسيرته الكهنوتية المعطاءة من جهة، وبالدور الذي أدته وتؤديه الإعلامية ليا عادل على صعيد الاعلام المسيحي في العالم.

وعقب تلاوة الإنجيل المقدس، القى الأب أنطونيوس كلمة روحية شكر في مستهلها الأب بولس بيباوي لدعوته لإقامة هذا القداس، مؤكدا أن الذبيحة الإلهية هي سر حياة ونعمة.

واستعرض الكاهن الضيف المراحل التي مر بها وصولا الى مسيرته الكهنوتية والصعوبات التي واجهها بمزيد من الثبات والخدمة والعطاء.
Advertisements