Advertisements
Advertisements
Advertisements

البحرية الليبية تنقذ 99 مهاجراً شمال غرب مدينة الخمس

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
أنقذت البحرية الليبية، 99 مهاجراً شمال غرب مدينة الخمس الواقعة شرق طرابلس، بينهم امرأة وضعت مولودها خلال عملية الإنقاذ.



وقال المتحدث باسم البحرية الليبية، عميد بحار " مسعود إبراهيم" في تصريح صحافي اليوم السبت، إن "بلاغاً ورد من غرفة عمليات حرس السواحل حول وجود نداء استغاثة من قارب هجرة غير شرعية دفع لابحار الزورق (فزان) في مهمة بحث وإنقاذ، تمكن خلالها من إنقاذ 99 مهاجراً كانوا على متن قارب شمال غرب مدينة الخمس".



كما أفاد المتحدث بنقل كل المهاجرين إلى نقطة الإنزال الخاصة بحرس السواحل في ميناء الخمس، دون الإشارة إلى نقلهم لأحد مراكز الإيواء التابعة لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية، كما جرت العادة.



وتعد ليبيا نقطة عبور رئيسية للمهاجرين الأفارقة الفارين من الحروب والفقر إلى أوروبا.

وجرت العادة أن يلقي حرس الحدود الليبي، المدعوم من الاتحاد الأوروبي، القبض على المهاجرين الذين يعترض رحلاتهم في البحر المتوسط. لكن بعد أن تم إقفال جل مراكز الاحتجاز في الآونة الأخيرة، يتم ترك المهاجرين يمضون إلى حيث يريدون.

وقال مسؤول حرس الحدود إن 30 من المهاجرين عادوا مع ذلك إلى الميناء، بعد قليل من انصرافهم لسماعهم دوي طلقات رصاص بالقرب من سوق، وكانوا خائفين.

وانتقدت منظمات حقوقية بشدة الجهود المدعومة من الاتحاد الأوروبي للحد من رحلات الهجرة من ليبيا، بما في ذلك الدعم المقدم لحرس السواحل الليبي.

فيما يقول نشطاء إن المهاجرين العائدين إلى ليبيا يواجهون انتهاكات واسعة النطاق، تشمل التعذيب. كما يواجهون المخاطر الناجمة عن صراع عسكري تفاقم حول طرابلس منذ أبريل  الماضي، عندما شن المشير حفتر هجوما لـ "تحرير" العاصمة طرابلس.
Advertisements