Advertisements
Advertisements
Advertisements

سفارة أمريكا بالسودان: واشنطن تؤكد دعمها للحكومة الانتقالية السودانية

Advertisements
الحكومة الانتقالية السودانية
الحكومة الانتقالية السودانية
Advertisements

أعلن براين شوكان، القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية، مساء اليوم الثلاثاء، أن واشنطن تدعم الحكومة الانتقالية بالسودان، حتى تتمكن من قيادة التغيير الذي حدث بالبلاد.

وجاء ذلك خلال زيارة القائم بأعمال السفارة الأمريكية، إلى مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور، بحسب وكالة الأنباء السودانية (سونا).

وقال شوكان: إن "السفارة الأمريكية بالخرطوم انخرطت خلال الفترة الماضية، في عقد سلسلة من اللقاءات مع المجلس السيادي ومجلس الوزراء والناشطين؛ لدعم وتقوية العلاقات بين الجانبين لتعزيز التعاون المشترك".

وتطرق القائم بأعمال السفارة الأمريكية بالخرطوم إلى المساعدات، التي ظلت تقدمها بلاده للسودان، والتي قال: إن "تكلفتها قد بلغت 350 مليون دولار".

ووصف القائم بأعمال السفارة الأمريكية بالخرطوم، في تصريحات صحفية، اللقاء بوالي شمال دارفور المكلف بأنه كان "جيدا ومثمرا" مكنه من التعرف على التغيير، الذي أحدثته الثورة السودانية على الأوضاع بدارفور.

كما يشار إلى أن السودان تطالب الولايات المتحدة الأمريكية، منذ الثورة التي أطاحت بالرئيس عمر البشير في شهر إبريل الماضي، برفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وكانت الحكومة الأمريكية قد أدرجت السودان على قائمتها للدول الراعية للإرهاب في عام 1993، بسبب ما وصفته برعاية حكومة البشير الإسلامية آنذاك لـ "الإرهاب".

Advertisements