Advertisements
Advertisements
Advertisements

تصريح جديد من سفير إثيوبيا عن خيار "الحرب" في أزمة سد النهضة

Advertisements
السفير الإثيوبي بالقاهرة دينا مفتي
السفير الإثيوبي بالقاهرة دينا مفتي
Advertisements
علق السفير الإثيوبي بالقاهرة، دينا مفتي، على أزمة سد النهضة، قائلًا: "يجب أن نعمل معا كحكومات دول لمصلحة شعوبنا"، مؤكدًا أنه يجب أن يكون الإعلام عادلًا في هذه القضية؛ لأن هناك مسائل حساسة، وقيد النقاش.

وأضاف "مفتي"، خلال حواره مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامجها "القاهرة الآن"، المذاع على فضائية "الحدث" مساء اليوم الإثنين، أن أمريكا والبنك الدولي دورهما مراقبة المفاوضات بشأن سد النهضة.

وأشار إلى أن الاستخدام العادل للمياه يخضع لمعايير دولية وليست إثيوبية، متابعًا: "لا نفكر في خيار حرب، ولم نتحدث عنها بشأن سد النهضة".

وأوضح السفير الإثيوبي، أنه كان من المخطط أن يبدأ سد النهضة توليد الكهرباء في عام 2022، لافتًا إلى أن المفاوضات تطرقت لكل الآثار المتعلقة بسد النهضة.
Advertisements