Advertisements
Advertisements
Advertisements

شاهد.. "لوحة الوصية" ونوادر إدوارد ريو بـ"خديوي القناة" في قصر المنيل

Advertisements
خديوي القناة
خديوي القناة
Advertisements
قال الدكتور ولاء الدين بدوي مدير عام متحف قصر المنيل، إن المعرض المؤقت الذي أطلقه المتحف أمس يضم ثلاث لوحات نادرة إحداها للفنان الفرنسي الذي استقدمه الخديو إسماعيل خصيصًا للقاهرة.

جاءت تصريحات بدوي على هامش افتتاح معرض خديوي القناة في سراي الإقامة بمتحف قصر الأمير محمد علي توفيق في المنيل ظهر أمس الأحد بمناسبة مرور 150 عاما على افتتاحها.


وأشار بدوي إلى أن أول تلك اللوحات لوحة من مجموعة الفنان "إدوارد ريو" وهو الفنان الذي أرسل إليه الخديوي إسماعيل للقدوم من فرنسا لتسجيل الحدث بريشته العبقرية من خلال مجموعة من الصور.

كما ضم المعرض -والكلام لبدوي- لوحة يظهر بها الخديوي إسماعيل وبجانبه ولي عهده الخديوي محمد توفيق واقفان أمام تمثال نصفي لمحمد علي باشا الكبير مؤسس الدولة العلوية على حامل من الرخام كتب عليه كلمات "التجارة - الصناعة - الزراعة - الرخاء".

وفي خلفية اللوحة يظهر جزء من لوحة لإبراهيم باشا ابن محمد علي الكبير تمثل هذه اللوحة رساله الفنان حيث يوصي إسماعيل ولي عهده توفيق بحضره كل من أبيه وأخيه بالحفاظ علي ما بدأه محمد علي الكبير، ولوحة ثالثة "شغل سيرما" يتوسطها وجه الوالي محمد سعيد باشا تزينها الزخارف النباتية وعبارات مدح للوالي.
Advertisements