Advertisements
Advertisements
Advertisements

التطبيقات العملية لحوسبة اللغة" ندوة بألسن عين شمس (صور)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
نظمت لجنة المختبرات والأجهزة العملية التابعة لقطاع الدراسات العليا والبحوث بكلية الألسن جامعة عين شمس،  ندوة بعنوان "التطبيقات العملية لحوسبة اللغة"، تحت رعاية أ.د.سلوى رشاد عميد الكلية، وإشراف أ.د.أشرف عطية وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث،  حاضر بها أ.د.تغريد السيد عنبر الأستاذ المتفرغ بقسم اللغات الإفريقية بالكلية، حيث أكدت أ.د.سلوى رشاد عميد الكلية علي أن الندوة تأتي في إطار حرص إدارة الكلية علي مواكبة الثورة التكنولوجية في مجال العلوم التطبيقية، وفق إستراتيجية الدولة ٢٠٣٠ برئاسة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية،  وأيضا إستراتيجية الجامعة لميكنة المناهج وطرق التدريس،  تحت رعاية أ.د.محمود المتيني رئيس الجامعه،  أ.د.عبد الناصر سنجاب نائب رئيس الجامعه لشئون الدراسات العليا والبحوث. 

وأشارت رحاب عبد السلام مقرر لجنة المختبرات والأجهزة العملية بالكلية إلي أن رقمنة اللغة ليست هدفا فى ذاتها ولكنها تستخدم لإجراء تطبيقات عملية فى شتى مناحي الحياة مثل انشاء المكتبات المميكنة والمكتبات الإلكترونية والترجمة الالية والبحث فى المخزونات اللغوية لاستخراج نتائج  بحث دقيقة وشاملة وغيرها الكثير.

كما قامت أ.د.تغريد السيد عنبر الأستاذ المتفرغ بقسم اللغات الإفريقية بالكلية بإستعراض المقصود بالحوسبة وهي عملية تحويل المواد علي إختلاف أنواعها إلى مواد قابله للتعامل مع الحاسب الآلي، ويمكن تخزينها وإسترجاعها بسهولة، وهي لا تحتاج الي مساحة كبيرة للتخزين كما أنها يمكن تداولها بشكل أسرع عبر شبكات الأنترنت عبر جميع أرجاء العالم في لحظات معدودة.

ولما لتلك الآليه من قدرات رهيبه علي حفظ التراث البشري وكل أنشطة الإنسان  فاليوم أصبح الأمر حتميا لاستخدام الرقمنة في مجال العلوم الطبيعية؛ لاسيما اللغات، فاللغة تعد أهم الأنشطة الإنسانية التي يمكن أن يمكن تحويلها إلي مواد رقمية وحفظها لإعادة إستخدامها أو الإستفادة منها عبر الزمان.
Advertisements