Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفاصيل زيارة وفد إكليريكي قبطي من الكليات اللاهوتية إلى روسيا

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
زار وفد الكلية الإكليريكية بالأنبا رويس ومعهد الدراسات القبطية بالقاهرة، أمس الأحد، عددًا من الكليات والمعاهد اللاهوتية التابعة للكنيسة الأرثوذكسية الروسية.

وبدأ برنامج الزيارات، الذي بدأ من السابع من نوفمبر الجاري حتى أمس، بزيارة كلية سيرنسكايا اللاهوتية حيث استقبل الوفد نيافة المطران أمبروسيوس رئيس الكلية وفريق من أساتذة الكلية، ثم زار الوفد جامعة روسيا الأرثوذكسية وعقد لقاءًا مع أساتذتها برئاسة الأب بطرس.

وجاءت ثالث الزيارات لجامعة القديس تيخون الأرثوذكسية، وعقد لقاء مع الأساتذة برئاسة الأب فيلاديمير، كما زار الوفد معهد القديس كيرلس للدراسات العليا والتقى أساتذته.

وزار الوفد الأرثوذكسي أيضًا الكاتدرائية الكبري للكنيسة الروسية، وهي كاتدرائية المسيح المخلص بموسكو.

ثم سافر الوفد إلى دير الثالوث حيث كلية القديس سرجيوس اللاهوتية، التي يدرس فيها أكثر من ألف طالب.

وأخيرًا قام الوفد القبطي بلقاء مع أساتذة كلية القديس سرجيوس برئاسة الأسقف بتريم وتم خلال اللقاء تكوين لجنة مصغرة لتحديد الاتفاق النهائي لبروتوكول تبادل زيارات وفود بين الكلية الإكليريكية القبطية ونظرائها بالكنيسة الروسية.

وكان وفدًا أكاديميًا روسيًا برئاسة المطران امبروسيوس قد زار في شهر مايو الماضي إكليريكية الأنبا رويس.

يأتي الحرص على تبادل الوفود بين الكليات اللاهوتية للكنيستين القبطية والروسية، بهدف تبادل الخبرات الأكاديمية وطرق الدراسة.

وتكون الوفد الأكاديمي القبطي من نيافة الأنبا مقار أسقف الشرقية ومدينة العاشر من رمضان ووكيل الكلية الإكليريكية وثلاثة من الأساتذة، وعميد معهد الدراسات القبطية الدكتور اسحق ابراهيم ومعه ثلاثة من أساتذة معهد الدراسات القبطية، وطالبين من أوائل الكلية وطالبين من معهد الدراسات.
Advertisements