Advertisements
Advertisements
Advertisements

واشنطن تحتضن العرض الخاص الثالث لفيلم Bombshell بحضور تشارليز ثيرون

Advertisements
Bombshell
Bombshell
Advertisements
بعد مدينة نيويورك ومدينة لوس أنجلوس، احتضنت العاصمة الأمريكية واشنطن، العرض الخاص الثالث لفيلم Bombshell.

وحضرت العرض النجمة تشارليز ثيرون بالعرض الخاص لفيلمهن الجديد Bombshell، في احتفالية خاصة حضرها مجموعة من النقاد والإعلاميين بمدينة بالعاصمة الأمريكية.

ونشرت صحيفة ديلي ميل لقطات العرض الخاص للفيلم، الذي تغيبت عنه النجمة الكبيرة نيكول كيدمان والنجمة مارجو روبي، المشاركتان في الفيلم بادوار رئيسية.

ويعد فيلم Bombshell واحدا من أكثر الأفلام المرتقبة خلال عام 2019 الجاري، وتدور أحداثه حول الفضيحة الجنسية التي وقعت بأستديوهات مؤسسة فوكس الأمريكية الإخبارية عام 2016.

واستوحت أحداث الفيلم من رواية تحمل العنوان نفسه نشرت للروائي الأمريكي "روجر آليس"، وتنتج الفيلم شركة الإنتاج السينمائي Lionsgate.

وقالت صحيفة ديل ميل أن الفيلم سبق وأن أقيمت له مجموعة من العروض الخاصة في العاصمة الإنجليزية لندن، وقاعة Pacific Design Center بمنطقة غرب هوليوود التي احتضنت العرض الخاص بحضور نيكول كيدمان ومارجو روبي وتشارليز ثيرون، وشمل ندوة حوارية مع نجمات الفيلم للرد على أسئلة ضيوف العرض من الخبراء.

وتجسد النجمة تشارليز ثيرون في الفيلم شخصية باسم "ميجن كيلي"، كما تجسد نيكول كيدمان شخصية باسسم "جريتشن كارلسون"، وتجسد النجمة مارجو روبي شخصية باسم "كايلا بوسبيسلي".

ويشارك في بطولة الفيلم جون ليثجو الذي جسد شخصية باسم "روجر إيليس"، والنجم "كيت مكينون"، وكوني بريتون التي تجسد شخصية باسم "بيث إيليس"، ومارك دوبلاس الذي يجسد شخصية باسم "دوجلاس برنت"، وروب ديلاني ومالكوم مكدويل الذي يجسد شخصية باسم "روبيرت موردوك".

واختير لمهمة إخراج الفيلم المخرج جاي روتش، ومن المقرر طرحه للعرض للجمهور بداية من يوم 20 من شهر ديسمبر نهاية عام 2019 الجاري.

احتفلت النجمة تشارليز ثيرون، بالعرض الخاص لفيلمهن الجديد "Bombshell" في احتفالية خاصة حضرها مجموعة من النقاد والإعلاميين بمدينة نيويورك.

ونشرت صحيفة ديلي ميل، لقطات العرض الخاص للفيلم، الذي أقيم بحضور مخرج وكاتب الفيلم، وتغيب عنه النجمة نيكول كيدمان والنجمة مارجو روبي.

ويعد فيلم Bombshell واحدا من أكثر الأفلام المرتقبة خلال عام 2019 الجاري، وتدور أحداثه حول الفضيحة الجنسية التي وقعت بأستديوهات مؤسسة فوكس الأمريكية الإخبارية عام 2016.

واستوحت أحداث الفيلم من رواية تحمل العنوان نفسه نشرت للروائي الأمريكي "روجر آليس"، وتنتج الفيلم شركة الإنتاج السينمائي Lionsgate.

وقالت صحيفة ديل ميل أن الفيلم سبق وأن أقيمت له مجموعة من العروض الخاصة في العاصمة الإنجليزية لندن، وقاعة Pacific Design Center بمنطقة غرب هوليوود التي احتضنت العرض الخاص بحضور نيكول كيدمان ومارجو روبي وتشارليز ثيرون، وشمل ندوة حوارية مع نجمات الفيلم للرد على أسئلة ضيوف العرض من الخبراء.

وتجسد النجمة تشارليز ثيرون في الفيلم شخصية باسم "ميجن كيلي"، كما تجسد نيكول كيدمان شخصية باسسم "جريتشن كارلسون"، وتجسد النجمة مارجو روبي شخصية باسم "كايلا بوسبيسلي".

ويشارك في بطولة الفيلم جون ليثجو الذي جسد شخصية باسم "روجر إيليس"، والنجم "كيت مكينون"، وكوني بريتون التي تجسد شخصية باسم "بيث إيليس"، ومارك دوبلاس الذي يجسد شخصية باسم "دوجلاس برنت"، وروب ديلاني ومالكوم مكدويل الذي يجسد شخصية باسم "روبيرت موردوك".

واختير لمهمة إخراج الفيلم المخرج جاي روتش، ومن المقرر طرحه للعرض للجمهور بداية من يوم 20 من شهر ديسمبر نهاية عام 2019 الجاري.
Advertisements