Advertisements
Advertisements
Advertisements

"الكاثوليكية" تحتفل بتذكار السيامة الأسقفية للبطريرك إبراهيم إسحق

Advertisements
الأنبا إبراهيم إسحق
الأنبا إبراهيم إسحق
Advertisements
تحتفل الكنيسة القبطية الكاثوليكية بمصر، اليوم الجمعة، بعيد السيامة الأسقفية للأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الأقباط الكاثوليك بمصر.

وهنأ المكتب الإعلامي الكاثوليكى بمصر، غبطة البطريرك إبراهيم إسحق، بمناسبة عيد رسامته متمنين له دوام الصحة والنعم من الروح القدس.


يذكر أن الأنبا إبراهيم إسحق من مواليد 19 أغسطس 1955، بقرية بني شقير، في محافظة أسيوط، وسيم كاهنًا في 7 فبراير 1980، ليعين راعيًا لكنيسة الملاك ميخائيل، بحدائق القبة والمليحة، ثم أنهى دراساته العليا في روما 1988، وعاد إلى الكلية الإكليريكية وعين أستاذًا لمادة اللاهوت العقائدي ومسؤولًا عن الشمامسة، ثم عين مديرًا للكلية حتى عام 2000، وسافر لمدة عام إلى الخارج، ثم عاد بعدها لإدارة معهد التربية الديني بالسكاكيني ومدرسًا بالإكليريكية وكلية العلوم اللاهوتية بالسكاكيني، ثم عين راعيًا لفترة وجيزة بكنيسة السيدة العذراء بمدينة نصر، وفي 15 نوفمبر 2002 رسّم مطرانًا لمطرانية المنيا.

وتم تنصيبه بطريركًا علي الكنيسة القبطية الكاثوليكية في مارس 2013 في إحتفال كنسي، بحضور العديد من رؤساء الكنائس، وذلك ليكون خلفًا للأنبا أنطونيوس نجيب، بطريرك الأقباط الكاثوليك، وكاردينال الكنيسة الجامعة، الذي قدم إستقالته النهائية لظروفه الصحية.
Advertisements