Advertisements
Advertisements
Advertisements

إشادة دولية بحرب مصر على الإرهاب واحترام حقوق الإنسان

Advertisements
مجلس حقوق الإنسان
مجلس حقوق الإنسان
Advertisements
أثنت الدول الأعضاء في المجلس الدولي لحقوق الإنسان، على التقرير المصري، والتعاون المؤسسي والدبلوماسي بين مصر والمجلس القومي لحقوق الإنسان، مؤكدين على ضرورة استمرار التعاون والحوار، موضحين أن أوضاع حقوق الإنسان في مصر تشهد تقدما ملحوظا، خاصة على مستوى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية وتمكين المرأة والحق في السكن وحياة كريمة.

وقال ممثلي الدول إنهم يقدرون الدور المصري في محاربة الإرهاب، وقدرتها على تحقيق توازون بين الحقوق الأساسية للمصريين ومكافحة الإرهاب.

وأشاد عدد من أعضاء المجلس الدولي لحقوق الإنسان بقدرة مصر على تنفيذ 224 توصية من أصل 300 توصية على تقريرها الأخير.

جاء ذلك خلال عرض المستشار عمر مروان وزير شؤن مجلس النواب، لتقرير مصر أمام هيئة مكتب الدورة الرابعة والثلاثون لآلية الاستعراض الدوري الشامل.

وعبر عدد من ممثلي الدول إعجابهم بخطة الحكومة المصرية لتوسيع شبكة الرعاية الاجتماعية، مطالبين مصر بعرض التجربة كاملة للاستفادة منها.

وأشادات مجموعة الدول الاوربية بحزمة التشريعات والإجراءات اللتي اتخذتها مصر من أجل تمكين أكبر للمرأة اقتصاديا واجتماعيا، بالإضافة إلى المشاركة الفعالة للمرأة في البرلمان ونسبة التمثيل الكبيرة التي تتجاوز 90 نائبة، واحتواء الحكومة على ستة وزيرات مؤثرات في القرار الحكومي اقتصاديا واجتماعيا.

وقال ممثل الاتحاد الروسي، إنهم يدركون صعوبة ومشقة محاربة الإرهاب والقدرة على التوازون بينه وبين حقوق الإنسان، مشيدا بعملية الإصلاح الاقتصادي المصري وما حققه من نجاحات.

وأضاف ممثل الولايات المتحدة الأمريكية، أنه يقدر حرب مصر على الإرهاب والمحاولات اللتي يبذلها المسؤلين المصريين والمؤسسات من اجل تحقيق توازون.

كما أشادت جمهورية الجبل الأسود بالجهود المصرية لصالح تمكين المرأة، وأوصت ممثلة المملكة المغربية باتخاذ تدابير جديدة لتحقيق التنمية المستدامة، وشكرت سريلانكا مصر على تأسيس اللجنة الدائمة للمراجعة الدورية الشاملة.

وقال ممثلوا فلسطين والسودان وتونس واوغندا، إن تجربة مصر للتمكين الاقتصادي والاجتماعي هي تجربة رائدة وتؤكد تعاونها مع المجلس الدولي لحقوق الانسان.

وأشادت أفغانستان وباكستان بجهود مصر في محاربة الإرهاب.
Advertisements