Advertisements
Advertisements
Advertisements

بمشاركة "شمة" و"الحديدي".. جامعة حلوان تشهد حفلا للفنان العالمي "رمزي يسي"

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
شهدت قاعة حسن حسني بجامعة حلوان بالتعاون مع جمعية أصدقاء متحف المنيل، حفلا فنيا رائعا تحت عنوان: "تلاقي الثقافات عبر الموسيقى"، وذلك تحت رعاية وحضور الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان والأستاذ الدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة وبعض العمداء ومستشار رئيس الجامعة للمشروعات والاتفاقيات الدولية، وتضمن الحفل فقرات فنية للفنان العالمى رمزى يسى عازف البيانو والفنان الشهير نصير شمة عازف العود المتميز، ومطربة الأوبرا المتألقة جالا الحديدي "كارمن مصر".

وشرف الحفل الأمير الأسبق عباس حلمي رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء متحف المنيل والسيدة قرينته، والأستاذ الدكتور مصطفى الدمرداش نائب رئيس جمعية أصدقاء متحف المنيل.

وافتتح الحفل بكلمة للأستاذ الدكتور ماجد نجم، رحب فيها بالضيوف، مؤكدا أن هذه الأمسية الثقافية تعبر عن الفنون الراقية والأصيلة التي ترتقي بالمشاعر وتسمو بالوجدان وتنشر المحبة والسلام، حيث يضم هذا الحدث الفريد مزيجا من الفنون المصرية والعربية والعالمية.

وأبدى الفنان العالمى رمزي يسى سعادته بتواجده في رحاب جامعة حلوان موضحا أن الموسيقى لغة عالمية عابرة للحدود ثم عزف مجموعة من المقطوعات العالمية على البيانو.

وقدم الفنان نصير شمة نبذة عن تاريخ الموسيقى تحدث فيها عن عراقة آلة العود وأهمية الموسيقى عند القدماء كما تكلم أيضا عن الاستخدام العلاجى للموسيقى وتأثيرها على الحالة النفسية للإنسان واتبع كلمته بعدد من الألحان الشرقية على العود.

وتحدثت الفنانة جالا الحديدي عن تاريخ أوبرا كارمن الفرنسية منذ بدايتها ومرورا بالتحديات التى واجهتها ثم مرحلة الانتشار والوصول للعالمية، وقد قدمت المطربة فقرات غنائية غربية متنوعة.

ووعد الأستاذ الدكتور مصطفي الدمرداش طلاب جامعة حلوان بتنظيم هذا الحفل سنويا.

وفي الختام أهدى الأستاذ الدكتور ماجد نجم درع الجامعة للسادة الضيوف تقديرا لهم.
Advertisements