Advertisements
Advertisements
Advertisements

المتحدث العسكرى: المواطن أصبح أكثر وعيا في مواجهة الشائعات

Advertisements
تامر الرفاعي
تامر الرفاعي
Advertisements
أكد المتحدث العسكرى العقيد أركان حرب تامر الرفاعى، ضرورة التمييز بين المعلومة والشائعة، واعتماد وسائل الإعلام على المصادر الرسمية والموثقة لنشر الحقائق، والتركيز على يقظة المواطن الذى أصبح أكثر وعيا فى الفترة الأخيرة.

جاء ذلك خلال الندوة التى نظمتها مكتبة الإسكندرية بعنوان "مواجهة الشائعات وتماسك الدولة" وتحدث فيها لفيف من الخبراء والأكاديميين والإعلاميين والشخصيات العامة، وذلك وفقا لبيان صحفى صدر اليوم الجمعة عن مكتبة اﻹسكندرية.

وأضاف المتحدث العسكرى أن القوات المسلحة تنأى بنفسها عن الشائعات التى لا يوجد أساس لها من الصحة وترد عليها بالحقائق والمعلومات، مناشدا المواطنين بضرورة تحرى الدقة فيما يقدم على وسائل التواصل الاجتماعى.

وتابع: "يجب أن يتحلى المواطن بالوعى والنظرة الفاحصة للأمور، لأنه فى بعض الأحيان نكون إزاء واقعة أو خبر صحيح ولكن تضعه وسيلة إعلامية فى سياق مغاير أو تعطيه دلالات مختلفة وذلك بهدف تحريف الحقيقة".

وشدد المتحدث العسكرى على أهمية دور وسائل الإعلام فى مواجهة الشائعات، منوها بأن القوات المسلحة على تواصل مستمر مع وسائل الإعلام بهدف نشر الحقيقة والرد على الأسئلة ودحض الشائعات، كما تستخدم وسائل التواصل الاجتماعى عبر الصفحات الرسمية للمتحدث العسكرى على مواقع "فيسبوك" و"تويتر" فى تقديم المعلومات، بالإضافة للموقع الرسمى لوزارة الدفاع، إيمانا بحق المواطن فى معرفة حقائق الأمور.

Advertisements