Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعرف على القديس ديمتريوس التسالونيكي ولماذا تحتفل به الكنيسة القبطية؟

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
تحتفل الكنيسة القبطية الارثوذكسية، اليوم الجمعة، بتذكار إستشهاد القديس ديمتريوس التسالونيكي، وبحسب كتاب التاريخ الكنسي (السنكسار)، أستشهد هذا القديس في سنة ( 284 ش – 312م )، في عصر الملك مكسيميانوس.

كان هذا القديس شابًا تقيًا حصل على علوم كثيرة وبالأكثر علوم الكنيسة، وأخذ يعلِّم ويعظ، وردَّ كثيرين إلى الإيمان بالسيد المسيح، فسعى به بعض الأشرار لدى الملك فاستحضره وأمره أن يبخر لآلهته ويسجد لها، فلم يوافق، فأمر بطعنه بالحراب إلى أن تهرَّأ جسده وأسلم روحه الطاهرة بيد الرب الذي أحبه، ونال إكليل الشهادة. 
وأخذ المؤمنون جسده الطاهر ووضعوه في تابوت من رخام حتى انقضاء زمن الاضطهاد.

وبُنيت لهذا القديس كنيسة عظيمة في تسالونيكي ووضعوا جسده فيها، وكانت تحدث منه آيات وعجائب كثيرة.
Advertisements