Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفاصيل كتاب الإخوان الإلكترونى لإشعال الشارع وتصدر المشهد

Advertisements
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements
الكتاب ألفه 3 إرهابيين من لندن ويقدم نصائح للتعامل مع الشرطة وحرب الشوارع

بعد فشل جماعة الإخوان فى إسقاط الدولة بتنفيذ العمليات الإرهابية ضد القوات المسلحة والشرطة والأماكن الحيوية، لجأت إلى اتباع استراتيجية جديدة وهى «حروب اللاعنف» لتحقيق نفس الهدف. ما كشف الخطة الجديدة للجماعة هو عثور أجهزة الأمن على كتاب «خارطة العمليات والتكتيكات»، يتضمن تفاصيل الخطة الجديدة وكيفية تنفيذها بحوزة عناصر إخوانية مطلوبة على ذمة قضايا إرهاب.

الكتاب ألفه أحمد عادل عبدالحكيم، وهشام مرسى، ووائل عادل، وهم عناصر إخوانية هاربة إلى بريطانيا المملكة وقيادات بارزة فى الجماعة وكان لهم دور كبير فى التخطيط وتنفيذ عمليات إرهابية.

يشرح الكتاب الذى توجد منه نسخة إلكترونية منشورة على مواقع ومنتديات إخوانية وكيفية تأهيل عضو الجماعة لقيادة واستغلال المظاهرات والاحتجاجات الاجتماعية وإدارتها فى الشارع وترويج الأخبار الكاذبة لمزيد من إشعال الأحداث لتخرج عن سيطرة الشرطة.

ويضم الكتاب فصولاً عن كيفية إشعال ثورة واستخدام التكنولوجيا الحديثة ووسائل الإعلام من صحف وتليفزيون ومواقع إلكترونية فى تأجيج الشارع وتجنيد مزيد من العناصر للتظاهر تحت شعارات اللاعنف فى البداية حتى يتفاقم الوضع ويخرج عن السيطرة لتصل إلى حد الاشتباك بين المواطنين العاديين والشرطة لإحداث وقيعة بينهما.

ويتناول الكتيب فى الفصل الثانى كيفية تعامل عضو الجماعة مع الشرطة خلال المواجهات فى الشوارع لتأجيج الوضع وإشعال الأحداث تمهيداً لخلق حالة من الفوضى وعدم الاستقرار لأطول فترة ممكنة لإنهاك الشرطة بالتواجد فى الشارع لفترات طويلة فى مناطق تختارها الجماعة بعناية.

ويشرح مؤلفو الكتاب كيفية تعامل المتظاهر مع الشرطة المدنية فى الشارع بداية من الزى الذى يجب على المتظاهر ارتداؤه أثناء الاحتجاج أو التظاهر بما لا يظهر ملامح وجهه وأن يكون طيلة الوقت ملثماً حتى لا تتعرف عليه أجهزة الأمن فيما بعد ولا تكتشفه كاميرات المراقبة المنتشرة فى الشوارع.

كما يتضمن الكتاب نصائح لعضو الجماعة فى التعامل مع عناصر الشرطة التى تستخدم العصى فى فض التظاهرات ومضخات المياه وقنابل الغاز، وإرشادات عامة للمتظاهر لما يجب أن يحمله فى حقيبته من وسائل حماية للنفس وحتى الاشتباك مع الشرطة إذا تطلب الأمر. كما يوجد بالكتاب الإرشادى نصائح عن كيفية تأمين عضو الجماعة لهاتفه ووسائل اتصاله وصفحاته على مواقع التواصل الاجتماعى وأنسبها للتواصل مع القيادات أو العناصر الأخرى لنقل واستقبال التعليمات.

ويضم الكتيب توجيهات لعناصره بالمبالغة فى إظهار السلمية عبر وسائل متنوعة لكسب التعاطف الشعبى والتقدير من المخالفين فى الرأى والانتباه إلى أن أى شىء قد يشكل ذريعة لاستخدام العنف وإجراءات الحفاظ على السلمية وتأكيدها قد لا تمنع القمع ولكنها ترفع تكلفته وتحوله لأمر إيجابى فى صالح الجماعة. ويشرح الكتيب لعناصر الجماعة عدداً من القواعد العامة منها دراسة المنطقة المستهدفة والتركيبة السكانية وكيفية التفكير فى التعامل مع المنشآت سواء العامة أو الخاصة واستغلالها فيما يفيد المتظاهرين فى الشارع دون اعتبار لملكية تلك المنشآت فالهدف الأول من استغلال تلك المبانى والهيئات الخاصة والموجودة فى أماكن التظاهر هو حماية مجموعات الجماعة التى تنظم التظاهر والأنشطة التى يقومون بها، وكذلك تأمينهم فى حال اشتباكهم مع الشرطة من خلال تأمين مداخل ومخارج منطقة التظاهر، كما يشرح الكتاب كيفية الانسحاب فى الوقت المناسب «الانسحاب المشرف». كما يضم الدليل الإرشادى عدداً من القواعد العامة فى التواصل مع الضباط المتواجدين فى الشارع واختيار الضابط الأنسب وكيفية التواصل معه من خلال عدد من الأشخاص المكلفين بتلك المهمة، بجانب تشكيل فرق جمع المعلومات واختبار القدرات الدفاعية للمتظاهرين فى الشارع. كما يضم الكتاب شرحا وافيا عن الدعم الداخلى والدعم الخارجى وكيفية استخدام كل منهما بما يفيد المتظاهرين فى الشارع، وشرحا لقوات الشرطة ودراسة نفسية لأفرادها وكيفية التأثير فيهم فى الشارع وقت الاحتجاجات والتظاهرات وكيفية استخدام العنصر المتظاهر للأهالى والبلطجية والمسلحين لما يخدم أهداف التظاهر ضد الشرطة.
Advertisements