Advertisements
Advertisements
Advertisements

في 2022.. "ناسا" تعتزم إرسال "فايبر" إلى القمر بحثا عن المياه

Advertisements
انسان آلي
انسان آلي
Advertisements
تعتزم وكالة "ناسا" الأمريكية، إرسال إنسان آلي يُطلق عليه اسم "فايبر"، إلى القمر للبحث على المياه الجوفية هناك، وهذا بحلول عام 2022.

وتستعد ناسا لإرسال الإنسان الألي "فايبر"، إلى سطح القمر بحثا عن المياه الجوفية، من أجل استخدام رواد الفضاء لماء القمر الجوفي للشرب وصنع وقود الصواريخ.

وأكدت ناسا أن الانسان الآلي سيتحرك على سطح القمر الترابي للبحث عن جيوب تحت السطح تضم، مئات الملايين من أطنان المياه المتجمدة، ويُساعد هذا على تحويل القمر إلى نقطة انطلاق إلى المريخ.

ومن المفترض، وصول الإنسان الآلي -يشبه حجم عربة الجولف- إلى منطقة القطب الجنوبي للقمر في ديسمبر 2022 حاملا 4 أجهزة لأخذ عينات من تربة القمر بحثا عن آثار الهيدروجين والأكسجين المكونان الأساسيان للمياه.
Advertisements