Advertisements
Advertisements
Advertisements

طلب إحاطة حول تردي خدمات الوحدات الصحية بالجيزة

Advertisements
النائبة هيام حلاوة
النائبة هيام حلاوة
Advertisements
تقدمت النائبة هيام حلاوة، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجه لرئيس مجلس الوزراء ووزيرة الصحة، بشان تردى خدمات الوحدات الصحية بمحافظة الجيزة وعدم وجود إستراتيجية حل من جانب وزارة الصحة

وأشارت حلاوة، إلى أن تصريح وزيرة الصحة بأن 98% من المصريين راضين عن الحالة الصحية فى مصر، استفز جموع الشعب المصرى الذي يعاني تدهور فى الخدمات الصحية والمنشآت الصحية الخدمية.

وأكدت النائبة هيام حلاوة، عضو مجلس النواب، أن محافظة الجيزة صاحبة النصيب الأكبر من الإهمال وتردى الخدمات، معلقة: "نجد لافتات باهته تحمل أسامي الوحدات الصحية بأحياء وقرى محافظة الجيزة، هذا كل ما تبقى، والخاسر الوحيد هو المواطن المصري الذي يعاني ليجد مكان قريب ليحصل على رعاية صحية تليق به أو دواء مناسب لحالته، فيضطر للذهاب لأقرب مستشفى والتي تكون عادةً في مراكز أخرى".

وتابعت أنه رغم الزيارات المتكررة من المسئولين وتوقيع جزاءات ووعود بالتطوير، إلا أنه النتيجة "يبقى الوضع كما هو عليه، وتساءلت: "كيف تسمح وكيل وزارة الصحة بالجيزة بنقل الأطباء دون توفير بديلا لهم ؟"

وأشارت إلى مسلسل إغلاق المستشفيات دون إبداء اى أسباب ودون ايجاد بدائل، فالعديد من المستشفيات تم اغلاقها تماما، منها مثلا إغلاق مستشفي البراجيل تماما، وكذلك غلق مستشفي الكوم الاحمر دون ايضاح السبب، وشددت أن المشكلة ليست فى نقص الإمكانات المادية والأجهزة الطبية بقدر ما هو سوء متابعة وادارة، بسبب غياب قاعدة معلومات تحدد المتاح والناقص، وإستراتيجية عمل بمدد زمنية، ومتابعة بالنتائج.

وطالبت بوضع خطه زمنيه محدده لتشديد الرقابة على هذه الوحدات الصحية، بالإضافة إلى إنشاء منظومة إلكترونيه للتأكد من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية وتجد الاطباء فى مقار عملهم بجميع الوحدات الصحية، والرقابة الدائمة على أداء الأطباء.
Advertisements