Advertisements
Advertisements
Advertisements

فيلم وثائقي.. "انقلاب مقنع" .. كشف ممارسات أردوغان وفساده

Advertisements
أردوغان
أردوغان
Advertisements
عرضت فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الخميس، فيلما وثائقيا بعنوان "انقلاب مقنع.. نهاية دولة القانون" يرصد الأعمال الخارجة على القانون، وأعمال الظلم والممارسة ضد أناس أبرياء في تركيا، بعدما زعم زعيم الحزب الحاكم "العدالة والتنمية" أن ادعاءات الفساد التي طالته في 2013 هى محاولة للانقلاب على الحكم، وذلك بهدف التعتيم على جريمته.

وتضمن الفيلم الوثائقي صورا للمتهمين في قضية الفساد والرشوة بتركيا، ومنهم رضا صراف رجل أعمال إيراني الأصل، ونجل معمر جولر وزير الداخلية، وسليمان أرصلان أحد مديري البنوك، ونجل ظفر تشاغلايان وزير الاقتصاد.

وعلقت ناظلي إيليجاق، كاتبة صحفية، أن عند اكتشاف قضية الفساد والرشوة أعتقدت أن أردوغان سيقف بجانب المن، وسيدعو الوزراء المتهمين بالقضية إلى تقديم استقالتهم، ولكنه عتبرها مؤامرة ضدهم، معلقة: "أصيبت بخيبة أمل كبيرة، وعرفت أن جريمة الفساد لها صلة به، وسيخفي الحقائق المتعلقة بها بحجة المؤامرة".
الاستئناف الفوري لأعمال اللجنة البحثية الفنية
Advertisements