Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ المنيا يتفقد أعمال الصيانة بمحطة مياه المنطقة الصناعية

Advertisements
المحافظ
المحافظ
Advertisements

تفقد اللواء قاسم حسين، محافظ المنيا، أعمال صيانة وتشغيل 4 أبار ارتوازية بمحطة مياه المنطقة الصناعية، يرافقه المهندس محمود سعد، مدير المنطقة الصناعية، والمهندس ياسر الشهاوي، رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمنيا.

وجه المحافظ رئيس شركة المياه، بسرعة تنفيذ أعمال بئر جديدة بالمحطة لسد احتياجات المنطقة الصناعية من كميات المياه المطلوبة، وذلك بالتنسيق مع مدير المنطقة الصناعية، علي أن يتم الانتهاء منه نهاية شهر نوفمبر.

قال المحافظ إن مشاريع مياه الشرب والصرف الصحي تؤكد الجهود المبذولة من قبل الحكومة لخدمة المواطنين في المقام الأول وضمانًا لوصول مياه شرب نظيفة لهم حفاظًا على صحتهم وسلامتهم، مؤكدًا أن المحافظة تلتزم ببرنامج زمني محدد لنهو كل مشروع خاص بمياه الشرب والصرف الصحي وذلك بالتنسيق مع الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي.

أوضح المهندس محمود سعد، أن محطة مياه المنطقة الصناعية، تضم 25 بئر ارتوازي لخدمة 200 مصنع.

، وعلي جانب أخر، قال المهندس نادي سمير مدير عام ري شرق المنيا، إن مخر سيل عرب الشيخ محمد وهو أحد المخرات الطبيعية بالمحافظة تم تدعيمه بـ3 سدود لإعاقة المياه بتكلفة تقديرية تصل الى 6 مليون جنيه وذلك ضمن خطة المحافظة لرفع كفاءة مخرات السيول لتكون مؤهلة لمجابهة المخاطر الناتجة من تدافع المياه نتيجة تساقط الأمطار أو السيول.

جاء ذلك خلال تفقد اللواء قاسم حسين، محافظ المنيا، عدد من مواقع مخرات السيول للتأكد من جاهزيتها واستعدادها لمواجهة أوضاع الطقس الغير مستقرة من أمطار وسيول، حيث تفقد المحافظ مخر المنطقة الصناعية بالمطاهرة شرق النيل، ومخر سيل عرب الشيخ محمد، ومخر سيل طهنا الجبل، يرافقه المهندس نادي سمير مدير عام ري شرق المنيا، ومحمد سيد، رئيس مركز ومدينة المنيا.

وجه المحافظ بالعمل على إزالة أي عوائق والاهتمام بتطهير ونظافة كافة المخرات، لضمان سريان المياه من بدايتها وحتى مكان الصرف النهائي مع إيجاد البديل للغير صالحة منها سواء طبيعية أو صناعية، وحصر الأماكن التي يتوقع حدوث أي ظرف عرضي بها خلال الموسم.

كما كلف المحافظ الإدارة العامة للتفتيش والمتابعة بعرض نتائج اللجان المشكلة بالوحدات المحلية والمكلفة بالمرور على مخرات السيول وإعداد تقارير دورية بشكل مستمر لتقييم الوضع الحالي للمخرات ورصد أى ملاحظات لاتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية المناسبة تحسبًا لحدوث السيول.

وشدد المحافظ علي جميع رؤساء الوحدات المحلية بالاستعداد المبكر لمواجهة مخاطر السيول، والمرور المستمر على كافة المخرات والتأكد من تطهيرها بالتنسيق مع الجهات المعنية، مع وضع الخطط اللازمة لإدارة أي أزمة طارئة خلال هذا الفصل من العام، موجهًا بضرورة مراجعة المعدات الثقيلة والسيارات ومعدات الإنقاذ النهري مع إجراء صيانة دورية لها ومراجعة كافة وسائل الإعاشة التي يجب توافرها من (بطاطين ـ خيام ـ مراتب ـ أقمشة)، بالتعاون مع مديرية التضامن الاجتماعي.
Advertisements