Advertisements
Advertisements
Advertisements

توقعات بخفض جديد لأسعار الفائدة باجتماع البنك المركزي القادم

Advertisements
اسعار الفائدة
اسعار الفائدة
Advertisements

توقعت شركة شعاع لتداول الأوراق المالية، اليوم الخميس، استمرار تراجع معدلات التضخم خلال شهر اكتوبر الجاري؛ لتدفع البنك المركزي إلى مزيد من التيسير في السياسية النقدية خلال اجتماع لجنة السياسات النقدية الشهر القادم.

 

 ارتفاع معدلات التضخم بعد اكتوبر

وقالت شركة شعاع  في بيانًا لها،  إنها تتوقع أن يستمر معدل التضخم في التراجع خلال أكتوبر 2019، ولكنة سيعاود الارتفاعات  ليستقر عند متوسط سنوي يبلغ 7.3% نهاية العام المالي الجاري.

 

وكانت معدلات التضخم انخفضت بشدة منذ بداية عام 2019، ووصلت  معدلات التضخم الاساسي إلى ادني مستويتها في سبتمبر الماضي خلال سبع سنوات عند 4.3%، وهو ما يشجع البنك المركزي على خفض اسعار الفائدة :

 

توقعات اسعار الفائدة في اجتماع نوفمبر القادم 

وأضافت "شعاع" في تقريرها أنها تتوقع خفض سعر الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس في اجتماع البنك المركزي المقرر في 14نوفمبر2019 

 

وكان البنك المركزي خفض أسعار الفائدة في اخر اجتماع له في شهر سبتمبر الماضي  بنسبة 1% لتصل إلى 13.25%  و14.25% على الايداع والاقتراض؛ ليصل بذلك أجمالى خفض في اسعار الفائدة منذ بداية عام 2019 وحتى الان حو 3.5%.

وتابع " شعاع" في تقريرة أن خفض المركزي اسعار الفائدة خلال الاجتماعين الماضيين لن يمنعه من خفضها في الأجتماع التالى، مشيرة إلى أن هناك مساحة كبيرة للخفض بمقدار 100 نقطة اساس في النصف الأول من 2020، ولكن هذا سيتوقف  بالعديد من العوامل التى تؤثر على ادوات الدين.

 

ويستثمر الأجانب بقوة في ادوات الدين بسب ارتفاع العائد، ولم يمنعهم خفض اسعار الفائدة من تراجع حجم استثمارتهم بها والتى وصلت إلى 16.5 مليار دولار نهاية يوليو.

 

ومن جانبة يؤكد صندوق النقد الدولى على أن السياسية النقدية للبنك المركزي تسمح له بالسيطرة على معدلات التضخم التى كانت سبب في ضيق المصريون من برنامج الاصلاح الاقتصادي طول السنوات الماضي.

 

وتوقع الصندوق استمرار نمو معدلات الاقتصاد المصري لتصل إلى 5.9% نهاية العام المالى الجاري،  وتراجع معدلات البطالة إلى 7.9%، مشددا على ضرورة فتح الاقتصاد امام القطاع الخاص.

        

Advertisements