Advertisements
Advertisements
Advertisements

عاجل.. أمطار غزيرة ورعدية تضرب محافظة دمياط

Advertisements
الامطار
الامطار
Advertisements
شهدت محافظة دمياط، مساء أمس الأربعاء وفي الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، هطول موجة من الامطار الغزيرة تسببت في غرق الشوارع والميادين الرئيسية بالمحافظة، حيث بدأت بدوي أصوات البرق والرعد، ومن ثم بدأت الامطار في الهطول بغزارة شديدة بالمحافظة، وسط توقعات باستمرار هطول الامطار على مدار اليوم.

كما تسببت الامطار في تعطل حركة السير في عدد من الميادين، بالإضافة إلى قرى ومراكز المحافظة، ومن جانبها رفعت الوحدات المحلية للمراكز والمدن والقرى بدمياط، حالة الطوارئ للتعامل مع الامطار وكسح المياه من الشوارع.

هطول الامطار

يذكر أن موجة الامطار التي تشهدها المحافظة سوف تؤثر على حركة الصيد ببوغاز عزبة البرج بدمياط، بالإضافة إلى حركة تداول السفن والحاويات بميناء دمياط بسبب ارتفاع منسوب المياه.

ونفي السيد سويلم وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط، تعطيل الدراسة غدا الخميس، في كافة المدارس مؤكدا أن الدراسة منتظمة، وسير العملية منتظمة.

وأصدر "السيد احمد سويلم" وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط،  تعليمات مشددة لمديري الإدارات التعليمية ولمدراء المدارس ومسئولي الأمن برفع درجة الاستعداد القصوى بجميع المدارس لمواجهة سقوط الأمطار والسيول وموجة الطقس السيئ التي تمر بها مصر حاليا، بالإضافة إلي رفع درجة الاستعداد لتنفيذ خطط الإخلاء العاجل في حالة حدوث أية مخاطر تهدد سلامة الطلاب.

ووجه "وكيل الوزارة" بمرور لجان من المديرية والإدارات التعليمية للتأكد من تطبيق إجراءات الأمن والسلامة بالمدارس، والتأكد من عدم وجود كابلات أو أسلاك عارية بالأفنية والجدران وعدم ترك أية أشياء مادية فوق الأسطح تحركها الرياح وقابلة للسقوط، لضمان سلامة الطلاب والعاملين بالمدارس.

كما وجه "وكيل الوزارة" بتشكيل غرفة عمليات بكل إدارة وذلك لمواجهة آثار التغيرات الجوية في الفترة المقبلة، والتأكيد على مديري المدارس بالتأكد من طرق تصريف المياه بفناء المدرسة وتنفيذ برامج توعية خلال الإذاعة المدرسية للطلاب والمعلمين للجوء لأفضل الوسائل لضمان تحقيق إجراءات الأمن والسلامة.

وأكد "سويلم" أن مدارس محافظة دمياط في الإدارات التعليمية العشرة تدربت على تنفيذ خطة الإخلاء السريع، مضيفا أنه وجه على مديري الإدارات التعليمية بالتواصل المستمر مع رؤساء المجالس المحلية لمواجهة آثار التغيرات المناخية في الفترة المقبلة، وكذلك التأكيد على مديري المدارس الخاصة بالتنبيه على  سائقي الباصات الخاصة بنقل التلاميذ بتوخي الحذر أثناء القيادة.
Advertisements