Advertisements
Advertisements
Advertisements

محطات في حياة عمدة الدراما المصرية صلاح السعدني

Advertisements
صلاح السعدني
صلاح السعدني
Advertisements
حين تراه على الشاشة تشعر أنك تعرفه جيدا، وتجمعك به علاقة قرابة أو صداقة، فهو ابن الحى الشعبى، وصاحب القيم والمبادئ، وعمدة الدراما المصرية، إنه الفنان صلاح السعدنى الذى ولد فى يوم ٢٣ أكتوبر ١٩٤٣، ويحمل صلاح السعدنى بعضا من صفات شخصية الأسطى حسن التى جسدها فى مسلسل "أرابيسك"، فهو فنان يمتلك قدرات لا يمتلكها غيره ولا يتعامل مع هذه القدرات كوسيلة للكسب المادى، قرر الابتعاد والتوقف عندما وجد الأعمال الفنية لا تتناسب مع قيمته الكبيرة، لكى يبقى من القطع النادرة المحفورة فى أذهان جمهوره،و يستحق لقب عمدة الفن لما قدمه من شخصيات العمدة فى الدراما، برع فى تقديم شخصية العمدة سليمان غانم فى مسلسل "ليالى الحلمية"وهو من روائع أسامة أنور عكاشة.


كما أنه يتمتع بقدر كبير من الثقافة، وهو من أصول ريفية، تعلم الثقافة والأدب من شقيقه الأكبر الكاتب الساخر الراحل محمود السعدنى، وبدأت موهبة صلاح السعدنى تظهر وهو طالبا بالمدرسة السعيدية، والتحق بكلية الزراعة تعرف على أصدقاء عمره عادل إمام وسعيد صالح ونور الشريف أقناء دراسته بالكلية، وبدأت تظهر موهبتهم من مسرح الجامعة.


بدأ صلاح السعدنى حياته الفنية فى الستينيات، فشارك فى مسلسل "الرحيل"ويعد ذلك المسلسل أول عمل قام به، وفى السبعينيات شارك فى عدد من الأعمال السينمائية المهمة، وجد لنفسه مكانا كبيرا بين عمالقه الفن عندما قدم شخصية علوانى فى فيلم "الأرض" ،و شارك فى فيلم" الرصاصة لا تزال فى جيبى" ، "مدرستى الحسناء" ، وغيرها من الأعمال الناجحة.


وفى منتصف السبعينيات بعدما لمع فى التمثيل، تعثرت مسيرته لما يقارب عشر سنوات بسبب خلاف شقيقه الكاتب الساخر مع الرئيس السادات، وأدى ذلك إلى حظر عمله فى أى أعمال فنية بالتليفزيون المصرى، لذلك اتجه للتمثيل فى مسلسلات من إنتاج عمان ودبى.


عاد صلاح السعدنى للظهور والتألق فى بداية الثمانينيات وقدم أهم أعماله، ورغم قلة أعماله السينمائية مقارنة بما قدمه من أعمال درامية، فإنه شارك فى عدد من الأفلام المهمة ومنها :"الموظفون فى الأرض، قضية عم أحمد ، ملف فى الأداب ، شحاتين ونبلاء ، زمن حاتم زهران، فوزية البرجوازية، المراكبى، وغيرها"، كما قدم العديد من الأعمال المسرحية ومنها: "الناصر صلاح الدين،ثورة الموتى،الملك هو الملك، باللو باللو".


وزاد لمعان صلاح السعدني فى الأعمال الدرامية التى صنعها عمالقة الدراما أمثال أسامة أنور عكاشة وإسماعيل عبدالحافظ ومحمد صفاء عامر، فخلد فى وجدان الجماهير بشخصيات أصبحت علامات فى تاريخ الدراما، ومنها : شخصية عاطف فى مسلسل" أبنائى الأعزاء شكرا"، وشخصية العمدة سليمان غانم فى مسلسل "ليالى الحلمية" ،وشخصية نصر وهدان القط فى مسلسل "حلم الجنوبى"، وشخصية دكتور عزيز محفوظ فى "الأصدقاء" ، والحاج عبد القادر عوف فى مسلسل "كفر عسكر"، والمعلم إبراهيم العقاد فى "الباطنية" والحسينى رضوان فى مسلسل" رجل فى زمن العولمة" ،وكان آخر أعماله الفنية التى قدمها عمدة الفن شخصية عبد القادر فى "مسلسل القاصرات عام 2013" .


أبدع عمدة الفن فى أداء كل شخصية قدمها، سيطرت عليه حالة من الحزن بعد وفاة أقرب أصدقائه ورفقاء رحلته نور الشريف، محمد وفيق، محمود عبد العزيز، أسامة أنور عكاشة، إسماعيل عبد الحافظ ومحمد صفاء عامر، عانى من بعض الظروف الصحية.


وبعد كل ما قدمه من هذا العطاء الكبير لم يتم تكريم العمدة فى أى مهرجان فنى، لكن تم تكريمه فى مهرجان نجم العرب نهاية العام الماضيبناء على طلب من الجمهور المصري والعربي، وتسلم الجائزة نجله الفنان أحمد السعدني.


Advertisements