Advertisements
Advertisements
Advertisements

جنيف: مجهول يضرم النيران بنفسه أمام مقر المفوضية

Advertisements
يضرم النيران بنفسه
يضرم النيران بنفسه
Advertisements

أفادت وكالة رويترز، في خبر عاجل لها، اليوم الأربعاء، بأن رجلا مجهولًا أضرم النار بنفسه أمام مقر المفوضية في جنيف، وتم إسعافه على الفور

 

وقالت المتحدثة باسم مفوضية شؤون اللاجئين، إنه لم يتم تحديد هوية الرجل بعد، وأنه على قيد الحياة.

 

وفي سياق منفصل، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريس، أن اللجنة الدستورية السورية سوف تعقد اجتماعها الأول في جنيف يوم 30 أكتوبر.

 

وجاء ذلك في خطاب لجوتيريس إلى مجلس الأمن الدولي، اليوم السبت أن: "مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا يتطلع لاجتماع تحت رعاية الأمم المتحدة في جنيف يوم 30 أكتوبر 2019".

 

كما نص الخطاب: "اللجنة الدستورية قد تراجع دستور عام 2012، بما في ذلك سياق التجارب الدستورية السورية، وتعدل الدستور الحالي، وقد تصيغ دستورا جديدا".

 

وناقش وزير الخارجية السوري وليد المعلم يوم أمس الجمعة، مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، اللجنة الدستورية السورية التي تم تشكيلها حديثا.

 

وقد صرح وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، بأن تشكيل اللجنة الدستورية السورية كان سيتم في ديسمبر الماضي، لولا تدخلات من قبل بعض الأطراف الخارجية.

 

وقال لافروف، خلال مؤتمر صحفي على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، نقلته قناة روسيا اليوم الإخبارية اليوم الجمعة: "أبرز رسائلي إلى الجميع تتمثل في أنني مسرور لتوقف الجهود الرامية لعرقلة هذه العملية (تشكيل اللجنة الدستورية)".

 

Advertisements