تعرف على خطة البحر الأحمر لمواجهة التقلبات الجوية

بوابة الفجر
أعلنت محافظة البحر الأحمر، حالة الطوارئ القصوى بجميع مدن المحافظة، لإستقبال موجة الطقس خلال الأيام القادمة طبقًا لبيانات هيئة الأرصاد الجوية. 

وتعلن المحافظة عن جاهزيتها لاستقبال السيول بتطهير البلاعات وتمركزات المعدات وأكدت شركة مياه الشرب والصرف الصحى بمحافظة البحر الأحمر، جاهزيتها لاستقبال فصلالشتاء ووسوء الأحوال الجوية المحتملة من سقوط أمطار وسيول، من خلال تجهيز وتطهير بلاعات الصرف الصحي، وكذلك تجهيز المعدات الخاصة لمواجهة السيول وتحديد نقاط التمراكزات بسيارات شفط المياه والمعدات.

وأكد المهندس يحيى صديق، رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالبحر الأحمر، إنه تم وضع خطة شاملة لمواجهة مخاطر السيول، يأتى فى مقدمتها تأمين شبكات المياه والصرف الصحى، من تطهير البلاعات والتأكد من سلامة الخطوط وكذلك محطات الصرف الصحي.

وقال "صديق"، من ضمن الخطة الموضوعة للمواجهة السيول والأمطار، التأكد من تأمين مصادر المياه وهى خطوط الإمداد الرئيسية للمياه القادمة من خط الكريمات وخط قنا، من خلال توفير مولدات الكهرباء الاحتياطية بجميع الروافع والمحطات لضمان وصول المياه للمواطنين، موضحًا بأنه تم تامين محطات التحلية وشبكات المياه داخل مدن المحافظة، وتطهير البلاعات، كذلك اعداد فريق لمراقبة جودة مياه الشرب لعدم تعرضها للتلوث بسبب تراكم المياه فى حالات السيول. 

وأضاف رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالبحر الأحمر، تم إنهاء إجراءات الصيانة الكاملة لشبكات الصرف الصحى وغرف الصرف الرئيسية الخاصة بالشركة، والتنسيق مع جميع الأجهزة التنفيذية المعنية بمجالس مدن المحافظة لمواجهة اى طوارئ بالإضافة إلى التواصل الدائم مع غرفة عمليات المحافظة عن طريق غرفة عمليات رئيسية بمقر شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالبحر الأحمر.

"البحر الأحمر تواجه موسم السيول ب 16 سد حماية و12 بحيرة صناعية و11 حاجز ترابى" 


وكانت أعلنت محافظة البحر الأحمر، عن تجهيز 16 سد حماية، و12 بحيرة صناعية، و11 حاجز ترابي وقناة صناعية، وحاجز توجية، بتكلفة إجمالية بلغت 572 مليون جنيه وذلك لمواجهة السيول والأمطار حتى لا تتكر كارثة 2016.

وشملت أعمال الحماية من أخطار السيول في مدن جنوب البحر الأحمر إنشاء عدد 10 سد ركامي وإنشاء عدد 6 بحيرة و6 حاجز ترابي خلف البحيرات وإنشاء حائط توجيه دبش، وفي قرية الشيخ الشاذلي تم إنشاء سد أم سمرة وسد أم حرينة وسد أم دهييس، وإنشاء سد وادي حوضين وبحيرتين صناعيتين.

وعن مدينة رأس غارب، المدينة التي شهدت كارثة 2016 تم إنشاء سد حواشية وفي الغردقة تم الانتهاء من إنشاء سد أبو ملكة وسد فالق الوعر وبحيرة أم ظلفه وبحيرة فالق السهل وبحيرة فالق الوعر وبحيرة أبو ملكه وفي قرية عرب صالح إنشاء حائط توجيه 1680م.

وفي مدينة القصير جنوب البحر الأحمر، تفقدت لجنة من قطاع المياه الجوفية كافة مخرات السيول والبرابخ، وتمت معاينة البرابخ الموجودة على جانبي الطرق على أرض الواقع، وقامت اللجنة بإعداد تقرير عن حالة السدود وحالة كل بربخ، حيث تضمن التقرير جاهزية مبنى الإغاثة وتواجد كافة المستلزمات بالمخازن استعدادا لحدوث السيول.


جدير بالذكر خبراء هيئة الأرصاد الجوية توقعوا تعرض البلاد لحالة من عدم الاستقرار بدءًا من انخفاض درجات حرارة الطقس اليوم وحتى الجمعة المقبل، وانخفاض درجات الحرارة بمعدل 3 درجات مع تكاثر للسحب المنخفضة والمتوسطة، وغياب سطوع الشمس فترات طويلة خلال النهار، كما أعلنت هيئة الأرصاد الجوية بسقوط أمطار غزيرة تصل لحد السيول في بعض المناطق.