Advertisements
Advertisements
Advertisements

عاجل.. تصريح جديد لرئيس وزراء إثيوبيا: مصر لن تتضرر من سد النهضة

Advertisements
رئيس الوزراء الإثيوبي
رئيس الوزراء الإثيوبي
Advertisements
أعلن آبي أحمد، رئيس الوزراء الإثيوبي، عن أن بلاده لن تضر بالمصالح المائية لدول مصب نهر النيل، "السودان ومصر".

وأضاف رئيس الوزراء، خلال جلسة استجواب بالبرلمان الإثيوبي، اليوم، أن بلاده ستواصل المُضي قُدمًا في بناء سد النهضة من أجل مصلحتها الاقتصادية.

وتابع رئيس الوزراء الإثيوبي: "يجب أن ينصب تركيزنا على وضع اللمسات الأخيرة على السد وفقًا للجدول الزمني المحدد"، مضيفا: "ستواصل إثيوبيا بناء السد واستخدامه لتوليد الطاقة دون الإضرار بالاحتياجات المائية للبلدان المجاورة"، مؤكدا أن "الحكومة الإثيوبية ليس لديها أي نية لإيذاء شعب وحكومتيّ مصر والسودان".

وأشار إلى أن مصر حكومة وشعبًا ستستفيد إذا قدّمت الدعم مباشرة لاستراتيجية التنمية الخضراء في إثيوبيا، لافتا إلى أنه لا يوجد جدول أعمال خاص بسد النهضة بين مصر وإثيوبيا.

الجدير بالذكر، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، سيلتقى مع رئيس الوزراء الإثيوبي لبحث قضية ملف سد النهضة،  على هامش المنتدى الروسي الأفريقي في مدينة سوتشي.

وكان قد وصل رئيس الجمهورية، عبد الفتاح السيسى، اليوم، إلى مدينة سوتشى بروسيا الاتحادية؛ لرئاسة القمة الإفريقية الروسية والمنتدى الاقتصادي المشترك بين الجانبين بمشاركة مع الرئيس الروسى "فلاديمير بوتين".

استقبل الرئيس عقب وصوله سوتشى، كل من السفير ميخائيل بوجادنوف نائب وزير الخارجية الروسى ورئيس مراسم الدولة وحاكم إقليم كراسنا دار "كوندراتيف فينامين إيفانوفيتش" وعمدة سوتشى اناتولى نيكولافيتش، بالإضافة إلى السفير إيهاب نصر سفير مصر فى موسكو، وعدد من أعضاء السفارة المصرية.

Advertisements