Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد سقوط الأمطار.. نصائح هامة لحماية رضيعك من تقلبات الجو

Advertisements
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements
تؤثر تقلبات الجو مع تغير فصول العام، على الأطفال الرضع بكشل كبير، حيث تزيد من مخطار إصابتهم بنزلات البرد والحساسية ومشاكل العين وجفاف البشرة.

أسباب إصابة الرضيع بحساسية الصدر مع تقلبات الجو

يصاب الطفل الرضيع بحساسية الصدر نتيجة تغير درجة حرارة الطقس للبارد فجأة، مع تخفيف ملابس الرضيع، بالإضافة لرائحة الأتربة والأدخنة المنتشرة في الجو، وتزداد هذه الحساسية الموسمية لدى الصغار والرضع، إذ ما زالت مناعتهم ضعيفة للغاية، وتظهر على شكل سعال وعطس متكرر ويشتد ليلًا، ويجب هنا زيارة الطبيب لوصف العلاج المناسب.

علاج حساسية الصدر

ابعدي الطفل عن الأماكن سيئة التهوية، المليئة بالأتربة والأدخنة.

تجنبي تعرض طفلكِ لتيار الهواء البارد.

إرضاع الطفل بانتظام، والحرص على نظافة فراشه وغرفته من الأتربة.


أسباب إصابة الرضيع بالخنفرة والعطس مع تقلبات الجو


تعتبر الخنفرة أمر طبيعي في أول ستة أشهر من عمر الرضيع، وترجع إلى عدم نضج الجهاز التنفسي، وتراكم الإفرازات من عملية الولادة وبقايا السائل الأمنيوسي، وضيق فتحتي الأنف عند الرضع، ومن أسباب الخنفرة أيضًا حساسية الأنف، بسبب العطور أو الدخان أو الأتربة أو احتقان الأنف في فصل الشتاء، وتصبح الحالة مرضية ويجب استشارة الطبيب إذا صاحبها السعال أو القيء المصحوب ببلغم أو إصدار صوت من الصدر أو ارتفاع درجة الحرارة، أو إذا أثرت على رضاعة الطفل.

علاج الخنفرة والعطس

- ضعي بعض قطرات مت محلولًا ملحيًا في أنف طفلكِ.

- استخدمي حقنة لشفط المخاط أو أداة شفط المخاط المطاطية لتسليك الأنف.

- استخدمي عود القطن المخصص لتنظيف الأذن، داخل أنف طفلكِ برفق لإزالة الإفرازات منه.

- احرصي على إرضاعه بانتظام، لأن حليب الأم غني بالمضادات الحيوية.

- إبقي طفلكِ بوضعية عمودية، يمكنكِ رفع نصفه العلوي بالوسائد عند نومه لكي لا ينزعج من المخاط.

- ثم احرصي على تهوية حجرته وفراشه.


أسباب إصابة الرضيع بنزلات البرد مع تقلبات الجو

تصيب نزلات البرد الاطفال الرضع خلال تقلب الطقس وتغير حرارة الجسم، مع عدم ارتداء الرضيع للملابس المناسبة لمواجهة برودة الطقس ليلًا، وهي عبارة عن التهاب الأنف والبلعوم، أو التهاب الطرق التنفسية العلوية الفيروسي عند الأطفال، ويمكن لبعض الأطفال أن يصابوا بأكثر من خمس نوبات من نزلات البرد أو من الرشح خلال فصل شتاء واحد، ما يدعو الأهل للاعتقاد بأن طفلهم لا يشفى أو أنه مريض دائمًا، كما يجب هنا استشارة الطبيب لوصف العلاج المناسب لسن الطفل.

نصائح للتخفيف من حدة نزلات البرد على الأطفال الرضع

رطبي غرفة الطفل بالبخار، وتجنبي الماء الساخن جدًا أو الماء البارد.

ادهني أنف الطفل من الخارج بالفازلين لتخفيف تشقق الجلد.

لا تعطى الأدوية المضادة للسعال إلا بعد استشارة الطبيب.

يفيد الحمام الساخن خلال الرشح على تخفيف آلام العضلات، وذلك على عكس المعتقد السائد بضرورة عدم تحميم الطفل.

أكثري من الرضاعة الطبيعية لطفلكِ، ومن السوائل إذا كان أكبر من 6 أشهر.

أسباب إصابة الرضيع بحساسية العين مع تقلبات الجو

تعتبر عيون الرضيع حساسة جدا خلال العام الأول، وربما تلاحظين في توقيت تغير الفصول ظهور الدموع والعماص بكثرة في عيني رضيعكِ، ومن ضمن أسباب تدميع العينين: دخول الهواء إلى العين، وتهيجها بسبب حبوب اللقاح أو الدخان أو الكيماويات، أو الإصابة أو التعرض للضرر بسبب دخول أي جسم غريب إلى العين، وأحيانًا بسبب انسداد القنوات الدمعية.

ويجب عليكِ استشارة الطبيب لمعرفة السبب الرئيسي والعلاج المناسب لتلك الحالة، وحتى الذهاب للطبيب عليكِ مسح عيني طفلكِ بماء فاتر وتنظيف وجهه، وتجنب تعرضه لتيارات الهواء أو الأتربة.
Advertisements